تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل ثلاثة مسلحين بعد هجوم على مطار في البرازيل (الجيش)

إعلان

ساو باولو (أ ف ب) - داهم مسلحون مدججون بالأسلحة مطارا في البرازيل الخميس، على ما قال مسؤولون، في حادث تضمن سرقة أموال من عربة مصفحة قبل هروبهم واحتجازهم أما وطفلا كرهائن.

وقالت متحدثة باسم الشرطة العسكرية لوكالة فرانس برس إنّ ثلاثة مهاجمين قتلوا خلال الحادث الذي بدأ في الساعة 10:00 بالتوقيت المحلي (13:00 ت غ) في صالة البضائع في مطار فيراكوبوس على بعد 100 كلم من ساو باولو.

وقتل مسلحان وأصيب شرطي بجروح اثناء تبادل لإطلاق النار في صالة المطار.

وقالت الشركة المشغلة للمطار إنّ الرحلات تم تعليقها لمدة 20 دقيقة إثر الحادث.

واستخدمت عدد من الشاحنات لإعاقة السير على طريق سريع يؤدي للمطار، في محاولة على ما يبدو لعرقلة وصول الشرطة لموقع الهجوم.

ونجح مسلح على الأقل في الهروب لمنطقة سكنية مجاورة حيث احتجز أما وطفلها كرهائن في منزلهما، حسب ما ذكرت المتحدثة باسم الشرطة العسكرية.

وذكر موقع "جي وان" الإخباري أنّه تم إطلاق سراح الرهائن بعد أن قام قناص بقتل المسلح.

ولم يعرف على الفور عدد المسلحين المشاركين في السرقة.

وقالت الشركة المشغلة للمطار إنّ المهاجمين دخلوا لصالة البضائع على متن شاحنتين تماثلان شاحنات مسؤولي سلطات الطيران.

وأوضحت الشرطة أن المهاجمين المسلحين هربوا بمبالغ غير محددة من شاحنة مصفحة تابعة لشركة "برينكس" الأميركية.

وياتي حادث الخميس بعد ثلاثة أشهر من سرقة ذهب قيمته نحو 30 مليون دولار من مطار ساو باولو الدولي. وكانت شركة "برينكس" تنقل المعن النفيس حينها أيضا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.