تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بوليفيا: المعارضة تنفذ إضرابا عاما احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية وموراليس يصفه "بالانقلاب"

صدامات  مع قوات الأمن أعقبت مظاهرات غاضبة لأنصار المعارضة في مدينة سانتا كروز ببوليفيا.
صدامات مع قوات الأمن أعقبت مظاهرات غاضبة لأنصار المعارضة في مدينة سانتا كروز ببوليفيا. رويترز

دعت المعارضة في بوليفيا إلى إضراب عام الأربعاء وسط مظاهرات وأعمال شغب احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية التي يرجح أن يفوز فيها الرئيس إيفو موراليس بولاية ثانية من الدورة الأولى. وأمهلت منظمة المجتمع المدني في سانتا كروز السلطات الانتخابية حتى مساء الأربعاء لتعلن تنظيم دورة ثانية. من جهته، توعد موراليس باتخاذ إجراءات "للدفاع عن الديمقراطية"، منددا بما اعتبره بمثابة "انقلاب".

إعلان

نظمت المعارضة في بوليفيا الأربعاء إضرابا عاما وسط مظاهرات وأعمال شغب احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد ويرجح فوز الرئيس إيفو موراليس فيها بولاية ثانية من الدورة الأولى.

واندلعت الاشتباكات بين متظاهرين الأربعاء في مدينة سانتا كروز في شرق البلاد والتي تعتبر معقل المعارضة.

وأحرق متظاهرون ليلا مكاتب هيئة الانتخابات في المدينة، واشتبكت الشرطة معهم في لاباز ومناطق أخرى.

واندلعت صدامات جديدة مساء الثلاثاء في العاصمة البوليفية لاباز بين قوات الأمن بالقرب من مبنى تتمركز فيه السلطة الانتخابية.

وكانت حشود أحرقت في سوكري العاصمة الدستورية الواقعة في جنوب شرق البلاد وفي بوتوسي (جنوب غرب) مقر المحكمة الانتخابية المحلية. وفي الوقت نفسه جرت صدامات مع الشرطة في لاباز (غرب) وتم تخريب مقر الحزب الحاكم في أورورو (غرب). وأحرقت محكمة انتخابية ثالثة ليل الثلاثاء الأربعاء في كوبيخا (شمال).

موراليس يندد بمحاولة "انقلاب" ويعلن اتخاذ "إجراءات للدفاع عن الديمقراطية"

وقال موراليس خلال مؤتمر صحفي بأنه سيتخذ إجراءات لـ"الدفاع" عن الديمقراطية وهو واثق بأنه سيكون الفائز بدون الحاجة إلى دورة ثانية.

وندد موراليس بالإضراب الذي بدأ بدعوة من المعارضة واعتبره بمثابة "انقلاب"، في أول تصريح علني له منذ الانتخابات.

وقال في مؤتمر صحفي "هناك انقلاب جار. أريد أن يعرف ذلك شعب بوليفيا. وحتى الآن، بكل تواضع، تعاملنا معه لتجنب العنف ولم ندخل في مواجهات".

المعارضة تمهل السلطات حتى مساء الأربعاء للإعلان عن تنظيم دورة ثانية من الانتخابات الرئاسية

وأطلق الإضراب مساء الثلاثاء لويس فرناندو كاماشو رئيس لجنة "برو-سانتا كروز" منظمة المجتمع المدني المتركزة في سانتا كروز العاصمة الاقتصادية للبلاد ومعقل المعارضة. وقد أمهل السلطات الانتخابية حتى مساء الأربعاء لتعلن عن تنظيم دورة ثانية.

وفي مؤشر إلى الاستياء من عملية فرز الأصوات، أعلن نائب رئيس المحكمة الانتخابية البوليفية العليا الثلاثاء استقالته معبرا بذلك عن اعتراضه على نظام فرز الأصوات.

بينما كانت النتائج الأولية الجزئية ترجح مساء الأحد تنظيم دورة ثانية غير مسبوقة  للانتخابات يتنافس فيها موراليس وخصمه كارلوس ميسا، أشارت نتائج جديدة نشرتها سلطة الانتخابات الإثنين إلى فوز رئيس الدولة المنتهية ولايته من الدورة الأولى، ما أثار شكوك المعارضة ومراقبين دوليين بحدوث عمليات تزوير.


فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.