تخطي إلى المحتوى الرئيسي

القضاء الباكستاني يخلي سبيل نواز شريف بكفالة لأسباب صحية

إعلان

لاهور (باكستان) (أ ف ب) - أخلت محكمة باكستانية الجمعة سبيل رئيس الوزراء الأسبق نواز شريف بكفالة لأسباب صحية، وفق ما أعلنت مصادر قضائية، وذلك بعد ثلاثة أيام على نقله إلى المستشفى من زنزانته حيث كان يقضي عقوبة بالسجن سبعة أعوام.

ويقضي شريف (69 عاماً) الذي تعرّض إلى انخفاض في مستوى كريات الدم إلى درجات خطيرة، فترة السجن في مدينة لاهور في شرق البلاد.

وقررت المحكمة العليا في لاهور إخلاء سبيله مقابل كفالة بعشرة ملايين روبية (57,500 يورو) لأسباب صحية و"لفترة غير محددة"، وفق ما قال لفرانس برس موظف في المحكمة.

وصدر القرار بعد تأكيد الأطباء أنّ شريف يعاني من مرض بالدم يستدعي علاجاً فورياً، وفق مصدر من داخل المحكمة.

ومن غير المعروف بعد مدى خطورة صحة شريف والمكان الذي يعالج فيه.

وكانت المحكمة الباكستانية العليا عزلت نواز شريف الذي شغل منصب رئيس وزراء بلاده ثلاث مرات، عام 2017 بسبب تهم فساد.وحكم عليه بعد ذلك بالسجن 10 سنوات لحيازته ممتلكات غير منقولة في المملكة المتحدة.

وأفرج عنه في أيلول/سبتمبر 2018 بانتظار قرار محكمة الاستئناف، ثم أوقف مجدداً في نهاية كانون الأول/ديسمبر إثر تلقيه حكماً ثانياً بالسجن سبع سنوات.

وقال رئيس الوزراء عمران خان الخميس إنّه يتوجه ب"دعاءات صادقة" لسلفه برغم "الخلافات السياسية"، مضيفاً أنّه أمر بتقديم "أفضل رعاية وعلاج" لشريف.

وكان خان ركز حملته الانتخابية العام الماضي على برنامج لمحاربة الفساد، وكان يشير إلى شريف بشكل متكرر.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.