تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بكين تؤكد أن المفاوضات التجارية مع واشنطن على المسار الصحيح

إعلان

بكين (أ ف ب) - أكدت الصين السبت أنّ المفاوضات التجارية مع الولايات المتحدة على المسار الصحيح، لافتة إلى نيتها برفع حظر على الدواجن الأميركية.

وأعلنت إدارة الرئيس دونالد ترامب الجمعة أنّ المرحلة الأولى من الاتفاق "قريبة من الاستكمال"، في أعقاب اتصال هاتفي بين الممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر ووزير الخزانة ستيفن منوتشين من جهة، وكبير المفاوضين الصينيين نائب رئيس الوزراء ليو هي من جهة أخرى.

والسبت أكدت وزارة التجارة الصينية أنّ الطرفين اتفقا على "الاستجابة بطريقة ملائمة على الهواجس الأساسية للطرف الآخر".

وسترفع الصين حظراً على استيراد الدواجن الأميركية كدلالة على التفاهم، بينما ستعمل الولايات المتحدة على استيراد "منتجات لحوم الدواجن المصنعة الصينية ومنتجات من سمك السلور".

وأعلن الطرفان أنّ المفاوضات ستتواصل على مستوى الوفود وسيليها "اتصال هاتفي آخر في القريب العاجل".

وأعرب روبرت لايتهايزر الأسبوع الماضي عن أمله في أن تكون المرحلة الأولى من الاتفاق جاهزة للتوقيع عليها من قبل الرئيس ترامب الشهر المقبل في تشيلي على هامش قمة دول المحيط الهادئ.

وقال الرئيس الأميركي لصحافيين الجمعة إنّ "كل شيء يسير على ما يرام مع الصين"، مضيفاً أنّ "الصين تريد اتفاقاً، وهم يرغبون في الحصول على تخفيضات في الرسوم الجمركية".

وشدد ترامب بشأن القطاع الزراعي الأميركي الذي تضرر إثر زيادة الرسوم الجمركية الصينية، على أنّ الاتفاق سيشكّل صفقة رابحة له.

والجمعة، نشرت أرقام العجز في الميزانية الأميركية للسنة المالية 2019 التي انتهت في أيلول/سبتمبر، وظهر أنّه ارتفع بنسبة 26% مقترباً من ألف مليار دولار. وبرغم عائدات الرسوم الجمركية الجديدة التي نجمت عن الحرب التجارية مع الصين، ولكّنها خصصت للنفقات، بالأخص لمساعدة المزارعين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.