تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هيومن رايتس ووتش تتهم ميليشيات مدعومة من "السي آي إيه" بقتل مدنيين أفغان

هيومن رايتس ووتش"
هيومن رايتس ووتش" أ ف ب - أرشيف

أصدرت منظمة هيومن رايتس ووتش تقريرا تتهم فيه مجموعات شبه عسكرية أفغانية وتقول إنها مدعومة  من وكالة الاستخبارات الأمريكية، بقتل مدنيين أفغان والقيام بعمليات إخفاء قسري بين نهاية 2017 ومنتصف 2019. وأضافت المنظمة بأن الهجمات التي تقوم بها هذه الميليشيات تصنف "جرائم حرب".  وتحدثت المنظمة عن قتل 11 رجلا في قرية واحدة في أغسطس الماضي على يد هذه المجموعات .

إعلان

ذكرت منظمة هيومن رايتس ووتش المدافعة عن حقوق الإنسان أن مجموعات شبه عسكرية أفغانية مدعومة من الولايات المتحدة وتنشط بلا ملاحقة، تقوم بقتل مدنيين بشكل تعسفي في هجمات ليليلة، كما تنفذ عمليات إخفاء قسري.

وأكدت المنظمة في تقرير نشر الخميس أنها قامت بتحليل 14 هجوما شنته هذه "المجموعات الضاربة" المدعومة من وكالة الاستخبارات المركزية، سي آي إيه، بين نهاية 2017 ومنتصف 2019، موضحة أنه خلال هذه الهجمات ارتكبت "انتهاكات خطيرة" بعضها يصنف "جرائم حرب".

وفي إحدى هذه الهجمات التي وقعت في ولاية بكتيا في أغسطس/آب، عمد أحد عناصر هذه القوات شبه العسكرية إلى قتل أحد عشر رجلا في قرية واحدة، حسب المنظمة.

وتابعت "هيومن رايتس ووتش" أن "شهودا يؤكدون أنه لم يبد أي من هؤلاء الرجال مقاومة"، موضحين أن "زعيما قبليا قتل برصاصة في عينه وابن أخيه وكان في العشرين من العمر، قتل برصاصة في الفم".

وتنشط المجموعات شبه العسكرية المدعومة من الـ"سي آي ايه" في أفغانستان منذ الحرب على الجيش السوفياتي في ثمانينات القرن الماضي.

فرانس24 / أ ف ب


 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.