تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العراق: تواصل الاحتجاجات وارتفاع حصيلة القتلى إلى 264 شخصا

مظاهرات العراق
مظاهرات العراق أ ف ب/ أرشيف

قتل خمسة أشخاص على الأقل في مظاهرات الجمعة بالعراق، ليرتفع عدد الضحايا إلى 264 شخصا منذ بدء الاحتجاجات التي تتواصل منذ الأول من أكتوبر/تشرين الأول، وفق أرقام لمفوضية حقوق الإنسان، كما يشير مراسل فرانس24 في بغداد. وتستخدم القوات العراقية قنابل مسيلة للدموع، وصفت "بالقاتلة". ورغم الدعوات لإيقاف استخدام هذا النوع من القنابل، إلا أنها لم تلاق أي تجاوب حكومي.

إعلان


عاشت العاصمة العراقية ليلة من العنف بين القوات الأمنية والمتظاهرين الذين يطالبون بـ"إسقاط النظام"، ويحتلون ساحة التحرير بوسط بغداد ليلا ونهارا، رغم وعود السلطة بالإصلاحات.

وقال مراسل فرانس24 في بغداد إن حصيلة القتلى في الاحتجاجات بلغت 264، وفقا لمفوضية حقوق الإنسان، نتيجة استخدام القوات العراقية للغاز المسيل للدموع بطريقة، وصفت بـ"القاتلة".



وأصيب العشرات بجروح ليل الجمعة السبت، بحسب ما قالت مصادر طبية لوكالة الأنباء الفرنسية، خلال مواجهات على جسر الجمهورية الذي يصل التحرير بالمنطقة الخضراء، وجسر السنك الموازي له.
وأمام موجة الاحتجاجات التي تتزايد يوما بعد يوم، وعد الرئيس برهم صالح بإجراء انتخابات نيابية مبكرة وفق قانون انتخابي جديد.

وأشار الرئيس العراقي إلى أنه من المرتقب تقديم القانون الانتخابي الجديد أمام البرلمان "الأسبوع المقبل".

وقد أعلن مجلس النواب أنه في "جلسة مفتوحة"، رغم فشله حتى الآن في عقد جلسة استماع لرئيس الوزراء، وهي الأولى على جدول أعماله. وأكد رئيس الحكومة عادل عبد المهدي أنه مستعد للاستقالة إذا ما وجد البديل.
 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.