تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ألمانيا: بايرن المنقوص عدديا يعود بخماسية مذلة من فرانكفورت

إعلان

برلين (أ ف ب)

دفع بايرن ميونيخ حامل اللقب في آخر سبعة مواسم ثمنا باهظا للطرد المبكر لمدافعه جيروم بواتنغ المبكر، فسقط على أرض اينتراخت فرانكفورت 1-5 السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الألماني لكرة القدم، في أسوأ خسارة له في البونسليغا منذ 2009.

وتراجع بايرن من المركز الثاني الى الرابع بفارق أربع نقاط عن بوروسيا مونشنغلادباخ المتصدر والفائز على مضيفه باير ليفركوزن 2-1، وذلك بعد سقوطه للمرة الثانية في أربع مباريات، فيما اصبح فرانكفورت خامسا.

وأصبح بوروسيا دورتموند وصيفا بفوزه الصريح على ضيفه فولفسبورغ 3-صفر فأنزله الى المركز السابع، في أفضل تحضير لقمته المحلية الأسبوع المقبل على أرض بايرن.

وصعد لايبزيغ الى المركز الثالث باكتساحه ضيفه ماينتس 8-صفر.

وبرغم خسارة بايرن الكبيرة، نجح هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي في تعزيز رقمه القياسي والتسجيل للمباراة العاشرة تواليا في موسم واحد من الدوري.

وكان مدرب بايرن الكرواتي نيكو كوفاتش انتقد بعد الفوز الهزيل على بوخوم من الدرجة الثانية 2-1 في مسابقة الكأس، لاعبيه وروحيتهم الذهنية السلبية.

وفشل بايرن في مواصلة صحوته وتحقيق فوزه الثاني تواليا بعد خسارة وتعادل، استعدادا لاستضافة أولمبياكوس اليوناني الأربعاء المقبل في الجولة الرابعة من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وأصبح لاعب وسطه الهجومي توماس مولر (30 عاما) عاشر لاعب يخوض 500 مباراة مع بايرن، وذلك بعدما استهل مشواره مع الفريق البافاري بعمر الثامنة عشرة في موسم 2008-2009، علما بأن الرقم القياسي بحوزة الحارس الأسطوري سيب ماير (633 مباراة).

واستهل فرانكفورت المباراة كصاحب أفضل رصيد على أرضه مع ثلاثة انتصارات وتعادلين، رفعها الى أربعة انتصارات.

وجلس المدافع الياباني ماكوتو هاسيبي الذي خاض كل مباريات فرانكفورت أساسيا، على مقاعد البدلاء، فيما خاض مهاجمه البرتغالي غونزالو باسينسيا كل مبارياته الـ21 هذا الموسم.

لكن بايرن استهل مباراته بدعسة ناقصة، بعد طرد مدافعه بواتنغ بعرقلة باسينسيا على حدود المنطقة (9).

وأدى هذا الطرد الى افتتاح فرانكفورت التسجيل من تسديدة السويسري جبريل سو ارتدت من النمسوي دافيد ألابا، فتابعها الصربي فيليب كوستيتش من مسافة قريبة بسهولة في الزاوية اليسرى البعيدة لمرمى الحارس الدولي مانويل نوير (25).

وهذا هو الهدف الأول لكوستيتش في الدوري بعد 27 محاولة.

وصعّب اينتراخت المهمة كثيرا على رجال كوفاتش، مدرب فرانكفورت بين 2016 و2018 عندما حقق معه لقب الكأس على حساب بايرن.

فمن تسديدة لكوتسيتش على الجهة اليسرى ارتدت من الدفاع، سقطت الكرة أمام جبريل سو تابعها يمينية من زاوية ضيقة في المرمى الخالي مسجلا هدفه الأول هذا الموسم (33).

لكن ليفاندوفسكي رد سريعا مقلصا الفارق بعد مراوغة والتفافة رائعة تخطي فيها الدفاع بأكمله وسدد منفردا بمساعدة الحارس في الشباك (37)، رافعا رصيده الى 14 هدفا في 10 مباريات في الدوري، علما بأن الوحيد الذي نجح في تحقيق هكذا رقم كان "المدفعجي" غيرد مولر صاحب 15 هدفا مع بايرن في أول 10 مباريات من موسم 1968-1969.

وخلافا لمجريات مطلع الشوط الثاني، ضرب فرانكفورت مجددا بكرة عرضية جديدة تابعها قائد دفاعه الأرجنتيني دافيد ابراهام من مسافة قريبة (49)، مسجلا هدفه الأول في ثلاث سنوات.

وكاد الهولندي باس دوست يوجه الضربة القاضية بتسديدة من منتصف المنطقة أبعدها نوير الى ركنية (60)، لكن زميله النمسوي مارتن هينتيريغر فعلها من الركنية التالية برأسية عكسية سكنت الزاوية اليمنى (61).

وحاول الجناح الكندي ألفونسو ديفيس ادراك شباك فرانكفورت ليحتفل جيدا بعيد ميلاده التاسع عشر، لكن تسديدته الارضية القريبة ارتدت من القائم (71).

وفي الدقائق الاخيرة، سجل فرانكفورت هدفه الخامس بعدما تلاعب البديل البرتغالي أندريه سيلفا على الجهة اليسرى ولعب عرضية قريبة خالصة لباسينسيا تابع بذكاء في الشباك (85)، ليرتضي بايرن بقدره ويعود الى ميونيخ بخفّي حنين.

وهذه اول مرة منذ موسم 2009 تهتز شباك بايرن 16 مرة في أول 10 مباريات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.