تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العاصفة "أميلي" تصل إلى الواجهة الأطلسية لفرنسا وتحرم 140 ألف منزل من الكهرباء

 العاصفة أميلي تصل إلى الواجهة الأطلسية لفرنسا. 3 نوفمبر/ تشرين الأول
العاصفة أميلي تصل إلى الواجهة الأطلسية لفرنسا. 3 نوفمبر/ تشرين الأول أ ف ب

تعرض الساجل الأطلسي لفرنسا صباح الأحد لأولى عواصف الخريف، حيث هبت العاصفة "أميلي" متسببة في حرمان 140 ألف منزل من الكهرباء في جنوب غرب البلاد.  وبلغت سرعة الرياح 160 كلم في الساعة، وتعطلت الحركة في العديد من محاور الطرق. وقال معهد الأرصاد الفرنسي إن العاصفة "تتحرك باتجاه الداخل وتضعف ببطء".

إعلان

وصلت العاصفة "أميلي" صباح الأحد إلى الواجهة الأطلسية  لفرنسا، ما تسبب في حرمان 140 ألف مسكن من الكهرباء مع بحر هائج وطرق مقطوعة إثر هبوب رياح عاتية فاقت سرعتها 160 كلم في الساعة.

وهبت العاصفة "أميلي" على مرحلتين على الساحل الأطلسي لفرنسا، في الساعات الأولى من الأحد ثم مجددا بعد الفجر.

كما تعرض القسم الجنوبي الشرقي من فرنسا لأحوال جوية سيئة وفيضانات مفاجئة.

وقال معهد الأرصاد الفرنسي إنه تم تسجيل رياح بلغت سرعتها 163 كلم في الساعة على ساحل كاب فيري (جنوب غرب) و146 كلم في الساعة في بيل-إيل (غرب) و139 كلم في الساعة في جزيرة ري.

كما هبت رياح بسرعة 121 كلم في الساعة في مدينة بوردو. وأضاف معهد الأرصاد الفرنسي أن العاصفة "تتحرك باتجاه الداخل وتضعف ببطء".

وفي الجنوب الغربي حرم نحو 140 ألف منزل من خدمات الكهرباء صباح الأحد.

وتعطلت الحركة في العديد من محاور الطرق وخصوصا الثانوية بسبب سقوط أشجار. كما ألغيت أو أجلت رحلات عدة بالقطار.

فرانس 24/ أ ف ب

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.