تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فورمولا واحد: فيتل مهنئا هاميلتون "تستحق كل ذلك"

إعلان

Austin (الولايات المتحدة) (أ ف ب)

هنأ سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتل منافسه البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس بلقبه السادس في بطولة العالم للفورمولا واحد الأحد على حلبة أوستن في ولاية تكساس الأميركية، معتبرا أنه "يستحق كل شيء".

وأحرز البريطاني لقبه الثالث تواليا والسادس في مسيرته بحلوله ثانيا في جائزة الولايات المتحدة الكبرى، المرحلة التاسعة عشرة من البطولة (من 21)، والتي فاز بها زميله الفنلندي فالتيري بوتاس، ليصبح على بعد لقب واحد فقط من الرقم القياسي للألماني ميكايل شوماخر.

وانسحب فيتل، بطل العالم أربع مرات، في وقت مبكر من السباق بسبب عطل في جهاز تعليق سيارته، لكنه فاجأ هاميلتون في غرفة الانتظار المخصصة للراحة للثلاثة الأوائل تحضيرا للصعود إلى منصة التتويج، لتهنئته على انجازه برغم حدة المنافسة التي تجمع بينهما منذ أعوام.

وأفاد الألماني الصحافيين الإثنين بشأن ما قاله لهاميلتون "أعتقد أن الآن هو الوقت مناسب لك لكتابة أكبر قدر ممكن من الأمور الجميلة".

أضاف "في حال فاز أحدهم باللقب ست مرات، فهو يستحق كل ذلك. هذا ما قلته له أيضا".

وما زال فيتل ينتظر تتويجه الأول مع فيراري منذ انضمامه الى الحظيرة الايطالية عام 2015، بعد أربعة ألقاب متتالية مع فريقه السابق ريد بول بين عامي 2010 و2013. في المقابل، توج هاميلتون بدءا من 2015، بأربعة من ألقابه الستة.

وأعرب فيتل عن سعادته بما حققه هاميلتون، مقرا في الوقت عينه بأنه "غير سعيد لأننا لم نتمكن من منافسة (مرسيدس) هذا العام وكنا في مراكز متأخرة، ولكن عليك ان تحترم ما حققه في الأعوام الماضية، وكذلك هذا العام أيضا، مع فريقه ومدى قوتهما".

وتابع "أنا سعيد لأجله ولكني أقل سعادة بالنسبة لنا"، علما بأن لقب هاميلتون هذا العام جعل مرسيدس أول فريق في تاريخ البطولة، يتمكن من التتويج بثنائية السائقين والصانعين لستة أعوام متتالية.

وبدوره كال زميل فيتل، شارل لوكلير من موناكو المديح لهاميلتون، وقال: "من ناحيتي، لم أفز بلقب واحد حتى... الفوز بستة ألقاب أمر مذهل".

وتابع السائق الشاب الذي يشارك في موسمه الأول مع فيراري "أعتقد أنه يستحقها كلها (في إشارة الى ألقاب هاميلتون). خاض موسما رائعا. نشأت وأنا أتابعه على شاشة التلفزيون، ونعم، تهنئة كبيرة (له)".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.