تخطي إلى المحتوى الرئيسي

يوروبا ليغ: غيمارايش يزيد متاعب أرسنال ويؤجل تأهله

إعلان

براغا (البرتغال) (أ ف ب)

زاد فيتوريا غيمارايش متاعب ضيفه أرسنال الإنكليزي وأجَّل تأهله إلى الدور الثاني عندما أرغمه على التعادل 1-1 الأربعاء في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السادسة ضمن مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" لكرة القدم.

وكان أرسنال في طريقه إلى خطف فوز ثمين من النادي البرتغالي بهدف لمدافعه الدولي الألماني السابق شكوردان مصطفي (80)، بيد أن الفريق البرتغالي الذي حصد نقطته الأولى في المسابقة، نجح في إدراك التعادل عبر البرازيلي برونو دوارتي في الدقيقة الأولى من الدقائق الخمس التي احتسبت وقتا بدل ضائع.

وكان أرسنال يمني النفس بفوزه الرابع تواليا في المسابقة وحسم تأهله مبكرا، بيد أنه أرغم على التعادل الإيجابي وتأجل بالتالي تأهله على الأقل حتى الغد عندما يلتقي ستاندار دو لياج البلجيكي الثالث (3 نقاط) مع ضيفه إينتراخت فرانكفورت الألماني الثاني (6 نقاط)، حيث سيضمن المدفعجية التأهل مع الفريق الألماني في حال فوز الأخير.

وأقيمت المباراة الأربعاء لتفادي الازدحام المروري في ظل إقامة مباراة لجار منافسه، سبورتينغ براغا، ضد بشيكتاش التركي الخميس في موقع على بعد 20 دقيقة من ملعبه.

وتابع أرسنال نتائجه المخيبة في الآونة الأخيرة وفشل للمباراة الرابعة على التوالي في تحقيق الفوز في مختلف المسابقات (تعادلان في الدوري وخسارة بركلات الترجيح في كأس الرابطة)، وتحديدا منذ تغلبه على فيتوريا غيمارايش 3-2 في الجولة الثالثة من المسابقة القارية.

وقدم أرسنال آداء مخيبا وواجه لاعبوه ضغطا كبيرا من غيمارايش الذي كان بإمكانه تسجيل أكثر من هدف بالنظر إلى الفرص الكثيرة التي سنحت لمهاجميه مستغلين غياب أكثر من لاعب أساسي في صفوف الضيوف بعدما فضل المدرب الإسباني أوناي ايمري إراحتهم أبرزهم القائد الجديد المهاجم الغابوني بيار ايميريك أوباميانغ وصانع الألعاب الألماني مسعود اوزيل والمدافع البرازيلي دافيد لويز.

كما غاب السويسري غرانيت تشاكا للمباراة الثالثة تواليا بعدما تم تجريده من شارة القائد على خلفية التوتر القائم بينه وبين مشجعي النادي إثر استبداله في مباراة ضد كريستال بالاس في الدوري المحلي.

وجلس الفرنسيان ماتيو الكندوزي وألكسندر لاكازيت والأوروغوياني لوكاس توريرا والإسباني هيكتور بيليرين وحارس المرمى الألماني بيرند لينو والبوسني سياد كولاسيناتش على مقاعد البدلاء، قبل أن يدفع بالثلاثة الأوائل في الشوط الثاني مكان الإسباني داني سيبايوس (54) وبوكايو ساكا (65) وجوزيف ويلوك (78) على التوالي.

وضغط بقوة منذ البداية وسنحت له فرص عدة لافتتاح التسجيل أبرزها تسديدة قوية للفنزويلي فيكتور غارسيا تصدى لها الحارس الأرجنتيني إميليانو داميان مارتينيز (5)، وأخرى لبيدرو فيليبي "بيبي" ردتها العارضة (8)، تلتها تسديدة للبرازيلي لوكاس إفانجيليستا من خارج المنطقة (11)، وأخرى للنيجيري ميكل أغو بجوار القائم الأيسر (15).

وأنقذ مارتينيز مرمى أرسنال من هدف محقق بإبعاده بصعوبة إلى ركنية كرة رأسية للبوركينابي إدمون تابوسبا اثر ركلة حرة جانبية انبرى لها "بيبي" (19).

وتابع غيمارايش ضغطه في الشوط الثاني دون خطورة حقيقية على مرمى مرتينيز، فيما نجح أرسنال من فرصته الوحيدة في هذا الشوط في هز الشباك برأسية لمصطفي من مسافة قريبة اثر لكرة حرة جانبية انبرى لها بيبي فأسكنها على يمين الحارس البرازيلي دوغلاس.

لكن فرحة أرسنال لم تدم سوى 11 دقيقة حيث نجح دوارتي في إدراك التعادل بتسديدة "على الطائر" من مسافة قريبة (90+1).

وكاد مصطفي يمنح الفوز لأصحاب الأرض عندما ارتطمت به كرة عرضية لكنها ارتدت من القائم الأيسر إلى خارج الملعب (90+3).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.