تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ريبورتاج: قطع تاريخية وتراثية لألمانيا الشرقية في المتاحف 30 عاما بعد سقوط جدار برلين

صورة مقتطفة من الفيديو
صورة مقتطفة من الفيديو فرانس24

غداة سقوط جدار برلين في نوفمبر/تشرين الثاني 1989، تم رمي أطنان من الأثاث والأواني المنزلية والأدوات التي تعود إلى سكان ألمانيا الشرقية، واستبدالها بمقتنيات حديثة من ألمانيا الغربية. واليوم، يتعرف الألمان على ملامح نمط عيش سكان ألمانيا الشرقية وأثاثهم وتراثهم المتنوع من خلال المتاحف حيث تعرض، أو في أرقى المتاجرالتي تبيع هذه التحف النادرة بأغلى الأثمان.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.