تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ألمانيا: هدم جدار برلين رمزي في الذكرى الثلاثين لسقوطه

إعلان

برلين (أ ف ب)

رفع في الملعب الأولمبي في العاصمة الألمانية السبت، جدار برلين رمزي قبيل انطلاق مباراة هرتا برلين وضيفه لايبزيغ في المرحلة الحادية عشرة من الدوري المحلي لكرة القدم، احياء للذكرى الثلاثين لتوحيد شطري العاصمة.

ووضعت كتل "اسمنتية" على امتداد خط منتصف الملعب، كتب عليها "معا ضد الجدران، معا من أجل برلين" أثناء فترة التحمية للفريقين، قبل أن يتم "هدمها" مع تبادل الفريقين المصافحة قبيل صافرة البداية، في يوم إحياء ألمانيا ذكرى سقوط الجدار، إحدى أبرز المحطات في تاريخها الحديث.

وسقط الجدار في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر 1989 وسط أجواء سلمية، وجابت صور الألمان المبتهجين أنحاء العالم بتوحيد الشطرين الشرقي الذي كان مرتبطا بالمعسكر السوفياتي السابق، والغربي.

وكان قطبا العاصمة، هرتا وأونيون، قد خاضا "دربي" العاصمة في المرحلة العاشرة نهاية الأسبوع الماضي، في مباراة شهدت توترا بين المشجعين أدى الى إصابة ثلاثة أشخاص وتوقيف 25، بحسب الشرطة.

وكان هذا الدربي الأول للعاصمة منذ سقوط الجدار، وهو الحدث الذي غيّر وجه العالم بعد عقود من الحرب الباردة بين المعسكرين الشرقي بقيادة الاتحاد السوفياتي السابق، والغربي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية.

وخلال انقسام برلين بين المعسكرين الشرقي والغربي، كان أونيون أحد أندية الشرق، وهرتا من أندية الغرب. وكان هرتا قد طلب تأجيل المباراة وإقامتها اليوم لجعلها مناسبة للاحتفال بذكرى توحيد شطري العاصمة، بينما فضّل مسؤولو أونيون إقامتها في موعدها المحدد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.