تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة الماسترز: بداية قوية لديوكوفيتش ومخيبة لفيدرر

إعلان

لندن (أ ف ب)

استهل الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف ثانيا عالميا بقوة مشواره في بطولة الماسترز الختامية الختامية لموسم محترفي كرة المضرب، بفوزه السهل على الإيطالي ماتيو بيريتيني الثامن 6-2 و6-1، فيما خسر السويسري روجيه فيدرر الثالث أمام النمسوي دومينيك تييم الخامس 5-7 و5-7 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية "بيورن بورغ".

ووجه ديوكوفيتش إنذارا شديد اللهجة لمنافسيه في البطولة التي خسر مباراتها النهائية العام الماضي أمام الألماني ألكسندر زفيريف، والتي يسعى هذا العام إلى الظفر بلقبها والعودة إلى صدارة التصنيف العالمي التي خسرها مطلع الأسبوع الحالي لصالح الإسباني رافايل نادال (يبلغ الفارق بينهما حاليا 640 نقطة). وفي حال تمكن الصربي من ذلك، سيتمكن من معادلة الرقم القياسي الذي يحمله الأميركي بيت سامبراس، بخصوص إنهاء العام في صدارة التصنيف للمرة السادسة.

وهي المباراة الأولى بين ديوكوفيتش وبيريتيني، وقدم خلالها الصربي عرضا رائعا كونه لم يخسر سوى 5 نقاط في ست أشواط كان الإرسال فيها بحوزته حيث تقدم 6-2 و4-صفر دون أن يمنح الإيطالي الواعد (23 عاما) أي فرصة لكسر إرساله.

ولم يستسلم بيريتيني رغم تفوق الصربي ونجح في كسر إرسال الأخير في الشوط الخامس من المجموعة الثانية ليقلص الفارق إلى 1-4، لكن ديوكوفيتش رد التحية مباشرة وتقدم 5-1 قبل أن يكسب إرساله في الشوط السابع وينهي المجموعة في صالحه 6-1 وبالتالي المباراة في 63 دقيقة.

وقال ديوكوفيتش المتوج بلقب البطولة خمس مرات بينها أربع متتالية (2008، 2012، 2013، 2014، 2015) "أمر رائع العودة إلى اللعب هنا. في وقت سابق من هذا العام أمضيت فترة رائعة هنا في لندن" في إشارة إلى تتويجه بلقب بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى.

وأضاف "لم يكن من السهل بالنسبة له (بيريتيني) خوض مباراته الأولى في بطولة الماسترز. كنت أعرف أنه سيكون متوترا وبالتالي استفدت من خبرتي للعب بشكل جيد".

- تييم يؤكد تفوقه على فيدرر -

وفي المباراة الثانية، استهل فيدرر، حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في البطولة، مشواره بالخسارة أمام تييم 5-7 و5-7 في ساعة و40 دقيقة.

وأكد تييم تفوقه على فيدرر بفوزه الخامس في سبع مباريات جمعت بينهما حتى الآن، والثاني هذا العام بعد الأول في نهائي دورة إنديان ويلز الأميركية للألف نقطة.

وثأر تييم لخسارته أمام فيدرر 2-6 و3-6 في دور المجموعات للنسخة الأخيرة التي ودعها فيدرر من دور الأربعة على يد زفيريف المتوج باللقب لاحقا على حساب ديوكوفيتش.

وكسر تييم إرسال فيدرر في الشوط الأول من المباراة لكن فيدرر رد التعادل في الشوط الرابع مدركا التعادل 2-2 حيث تبادل اللاعبان كسب الإرسال حتى الشوط الحادي عشر عندما نجح النمسوي في كسر إرسال السويسري للمرة الثانية متقدما 6-5 قبل أن يحسم المجموعة الأولى في صالحه 7-5 بعد 43 دقيقة.

وشهدت المجموعة الثانية ندية كبيرة بين اللاعبين وسنحت فرصة أمام فيدرر لكسر إرسال تييم في الشوط الرابع بيد أن الأخير أنقذ الموقف وفرض التعادل حتى الشوط العاشر، قبل أن يكرر ما فعله في المجموعة الأولى عندما كسر إرسال السويسري في الشوط الحادي عشر ليتقدم 6-5 ثم ينهي المجموعة في صالحه 7-5 في 57 دقيقة.

وقال تييم "قدمنا مباراة جيدة، مباراة قوية ودائما ما يكون للفوز على فيدرر الأسطورة نكهة خاصة".

في المقابل، علق فيدرر قائلا "اعتقد أن دومينيك أنقذ نفسه بشكل جيد عندما اضطر إلى ذلك"، مضيفا "لذلك اعتقد أنه قدم أداءً قويا في المجموعة الأولى اليوم، وربما كان مستواي ليس جيدا بما يكفي اليوم، ولم تساعدني بداية المباراة".

وبات فيدرر، المتوج بـ20 لقبا في الغراند سلام، مطالبا بالفوز بمباراتيه المتبقيتين ضد بيريتيني الثلاثاء المقبل، وديوكوفيتش الخميس المقبل لتفادي الخروج من الدور الأول.

وخرج فيدرر (37 عاما) الذي خسر نهائي البطولة أربع مرات، من الدور الأول مرة واحدة وكانت عام 2008، عندما توج ديوكوفيتش بلقبه الأول في البطولة.

وتقام البطولة بنظام مجموعتين تضم كل منهما أربعة لاعبين، على أن يتأهل أفضل اثنين الى الدور نصف النهائي. وصنف نادال على رأس المجموعة الأولى ("مجموعة أندريه أغاسي") الى جانب الروسي دانييل مدفيديف الرابع اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس السادس وزفيريف السابع.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.