تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تسعة قتلى وعشرات المفقودين إثر مرور الإعصار "بلبل" ببنغلادش والهند

صورة ملتقطة من الفيديو
صورة ملتقطة من الفيديو فرانس24

أجلت السلطات البنغالية والهندية أكثر من 450 ألف شخص من قرى وجزر ساحلية بسبب الإعصار "بلبل" الذي يعبرها منذ مساء السبت مرفوقا برياح عاتية. وخلف الإعصار ستة قتلى على الأقل في بنغلادش وثلاثة آخرين في الهند، فيما يتواصل البحث عن عشرات المفقودين في البلدين.

إعلان

لا تزال السلطات الهندية والبنغالية في حالة تأهب قصوى إثر الإعصار "بلبل" الذي يضرب سواحلها وبعض القرى القريبة منها منذ مساء السبت وأدى إلى مقتل 9 أشخاص وعشرات المفقودين.

وأفادت السلطات المحلية في منطقة بهولا البنغالية الأحد أن ستة أشخاص قتلوا إثر مرور الإعصار "بلبل" ليل السبت إلى الأحد. فيما أعلنت السلطات الهندية مقتل ثلاثة أشخاص مساء السبت في منطقة حدودية مع بنغلادش.

إجلاء أكثر من 450 ألف شخص

وأمرت السلطات في البلدين الجارين بإجلاء أكثر من 450 ألف شخص، كما أُغلقت المطارات والمرافئ، فيما أُفيد بمصرع شخصين في الهند قبل أن يبلغ الإعصار ذروته. وقضى شخص في كلكاتا جراء سقوط شجرة اقتلعتها الرياح، فيما قضى آخر جراء سقوط جدار في ولاية أوديشا، وفق ما أعلنت السلطات.

وحوصر نحو 1500 سائح في جزيرة سانت مارتن الجنوبية الهندية بعدما حال سوء الأحوال الجوية دون إبحار القوارب والسفن. كما أُغلق أكبر مرفأين في بنغلادش جراء العاصفة وأُرجئت الرحلات الجوية إلى مطار شيتاغونغ.

وفي جزيرة موسوني الواقعة على مسار العاصفة لجأ السكان الخائفون إلى المدارس ومباني الإدارات الرسمية لتعذّر مغادرتهم الجزيرة.

رياح بسرعة 120 كلم/سا

وتم تعليق كل الرحلات من مطار كلكاتا وإليه لمدة 12 ساعة كما تم رفع جهوز السفن والطائرات الحربية، بحسب ما أعلنت السلطات الهندية.

ولم ترد تقارير عن وقوع أضرار جسيمة في مخيمات في جنوب شرق بنغلادش تؤوي مئات الآلاف من اللاجئين من بورما المجاورة.

واحتشد ما يقرب من مليوني شخص من 13 منطقة ساحلية في البلاد في نحو 5500 ملجأ منذ مساء أمس السبت. ووصلت سرعة الرياح خلال عبور الإعصار إلى ما بين 100 و120 كيلومترا في الساعة وغمرت المياه بعض المناطق الساحلية المنخفضة.

فرانس24/أ ف ب/رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.