تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مانشيني يؤكد ان استدعاء بالوتيلي معياره الكفاءة وليس لون البشرة

إعلان

ميلانو (أ ف ب)

أكد مدرب المنتخب الإيطالي لكرة القدم روبرتو مانشيني أن استدعاء مهاجم بريشيا ماريو بالوتيلي الى تشكيلة المنتخب سيكون على قاعدة الكفاءة وليس لتوجيه رسالة ضد العنصرية التي عانى منها اللاعب ذو البشرة السوداء.

وأدلى مانشيني بتصريحاته خلال مؤتمر صحافي أعلنه اليوم استعدادا لخوض المنتخب الذي سبق له ضمان التأهل، مباراتيه الأخيرتين ضمن تصفيات كأس أوروبا 2020. وغاب اسم بالوتيلي عن التشكيلة، على رغم دعوات مسؤولين كرويين إيطاليين الى استدعائه في رسالة ضد العنصرية.

وقال مانشيني "عندما سأستدعي ماريو بالوتيلي سيكون لأنه يستحق ذلك، وليس بسبب لون البشرة (...) أعرف ماريو وأحبه. تذكروا، أشرفت على ماريو عندما كان شابا، لذا أعرفه تمام المعرفة".

وكان رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم غابريال غرافينا قد دعا الى ضم بالوتيلي الى تشكيلة المنتخب التي ستحل ضيفة على البوسنة والهرسك في 15 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، قبل أن تستضيف أرمينيا بعدها بثلاثة أيام، ضمن منافسات المجموعة العاشرة.

واعتبر غرافينا أن استدعاء بالوتيلي (29 عاما) الغائب عن المنتخب منذ نحو عام، سيوجه "رسالة رائعة" بعدما عانى المهاجم خلال لقاء فريقه بريشيا أمام هيلاس فيرونا في المرحلة الحادية عشرة من الدوري المحلي مطلع الشهر الحالي، من الاهانات العنصرية المتكررة في الملاعب الإيطالية، ما دفعه الى التلويح بترك الملعب.

وتطرق مانشيني الذي أشرف على بالوتيلي في إنتر ميلان ومانشستر سيتي الانكليزي، الى مسألة العنصرية في ملاعب كرة القدم، معتبرا أن على الأخيرة "أن توحد لا أن تدمر".

وأضاف "أحب بالوتيلي وهو في سن بامكانه ان يفعل الكثير. في حال تم استدعاؤه مجددا فسيحصل ذلك لأنه سيكون مفيدا للمنتخب الوطني، وليس لتوجيه رسالة"، متابعا "استدعينا بعض اللاعبين الشبان لأنه من الآن حتى آذار/مارس المقبل لن نحصل على فرصة لرؤيتهم يلعبون".

ومنذ عودته إلى الـ "سيري أ" هذا الموسم آتيا من مرسيليا الفرنسي، سجل بالوتيلي هدفين في ست مباريات. وعلى الصعيد الدولي، في رصيده 14 هدفا في 36 مباراة منذ بداية مشواره مع المنتخب في عام 2010.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.