تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أفغانستان ستفرج عن ثلاثة سجناء من طالبان (غني)

إعلان

كابول (أ ف ب)

أعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني الثلاثاء أنّ السلطات ستفرج عن ثلاثة سجناء كبار من حركة طالبان، فيما تتواصل المحادثات لإطلاق سراح أستاذين جامعيين اختطفهما مسلحو الحركة المسلحة في العام 2016.

ومن بين السجناء الثلاثة انس حقاني، الموقوف منذ العام 2014 وشقيق نائب زعيم حركة طالبان وقائد شبكة حقاني حليفة حركة طالبان.

وقال غني في إعلان في قصر الرئاسة "قررنا الإفراج المشروط عن ثلاثة من سجناء طالبان الذين تم اعتقالهم خارج البلاد بمساعدة شركائنا الدوليين وتم احتجازهم في سجن باغرام لدى الحكومة الأفغانية منذ بعض الوقت".

ولم يشر غني لمصير الأستاذين وهما أسترالي وأميركي أو متى سيتم إطلاق سراحهما، لكنّه قال إنّ "صحتهما تتدهور وهما في قبضة الإرهابيين".

وأضاف أن إطلاق سراح الأستاذين "سيمهد الطريق" لإطلاق محادثات مباشرة غير رسمية بين حكومته وطالبان التي رفضت مرارا التفاوض مع إدارة غني.

وقال غني، الذي أحاط به كبار مستشاريه الأمنيين، إنّ قرار الإفراج عن سجناء طالبان الثلاثة كان "صعبا للغاية وضروريا".

في آب/أغسطس 2016 ، اختطف مسلحون يرتدون زيا عسكريا أستاذين من الجامعة الأميركية في أفغانستان في قلب كابول.

ولاحقا ظهر الأميركي كيفن كينغ والأسترالي تيموثي ويكس في شريط فيديو لطالبان في مظهر هزيل، وقال المسلحون إنّ كينغ في حالة صحية سيئة.

افتتحت الجامعة الأميركية النخبوية في أفغانستان في العام 2006 وجذبت عددا من أعضاء هيئة التدريس من الدول الغربية.

ورفضت سفارتا الولايات المتحدة وأستراليا في كابول الإدلاء بتعليق فوري، كما رفضت الجامعة الأميركية أيضا التعليق.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.