تخطي إلى المحتوى الرئيسي

باريس تستضيف قمة رباعية حول اوكرانيا في 9 كانون الأول/ديسمبر (الرئاسة الفرنسية)

إعلان

باريس (أ ف ب)

أعلنت الرئاسة الفرنسية الجمعة أن باريس تستضيف قمة رباعية في التاسع من كانون الأول/ديسمبر تتناول النزاع في أوكرانيا، وتشهد أول لقاء مباشر بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وسينضم الرئيسان إلى نظيرهما الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في إطار الاجتماع الرامي لإنهاء النزاع في شرق أوكرانيا حيث ينشط انفصاليون موالون لموسكو، بحسب الإليزيه.

وتهدف القمة إلى تسوية النزاع في شرق أوكرانيا بين القوات الاوكرانية والانفصاليين الذين تقول كييف والغرب إن روسيا تدعمهم وهو ما تنفيه موسكو.

وذكرت الرئاسة الفرنسية أن "القمة ستعقد في وقت أحرز تقدم كبير منذ الصيف في المفاوضات التي سمحت بوقف الأعمال القتالية في عدة بؤر توتر وستسمح بتطبيق فصل جديد في اتفاقات مينسك".

وكانت فكرة عقد قمة جديدة رباعية حول أوكرانيا طرحت خلال لقاء ماكرون مع بوتين في 19 آب/أغسطس في بريغانسون جنوب شرق فرنسا ثم خلال مجموعة السبع في بياريتس (جنوب شرق).

وماكرون الراغب في تقارب بين الاتحاد الأوروبي وموسكو، يرى في ذلك دليلا على أنه يمكن لأوروبا وروسيا ان تسويا معا مشاكل القارة التي تطرح تساؤلات حول دور حلف شمال الأطلسي.

وسبق ان عقدت مثل هذه القمة الرباعية على مستوى رؤساء الدول حول أوكرانيا في 6 حزيران/يونيو 2014 في قصر بينوفيل في النورماندي (شمال غرب فرنسا) حيث يجتمع وزراء أو دبلوماسيون بانتظام.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.