تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة إسبانيا: القضاء يساند الاتحاد برفض إقامة مباراة في ميامي

إعلان

مدريد (أ ف ب)

اتخذ القضاء الإسباني الجمعة قرارا لصالح الاتحاد المحلي لكرة القدم، ساند فيه بشكل غير مباشر رفضه طلب رابطة الدوري إقامة مباراة بين ناديي فياريال وأتلتيكو مدريد ضمن المرحلة السادسة عشر، في مدينة ميامي الأميركية.

وتشكل هذه المسألة مدار مد وجزر بين الاتحاد والرابطة منذ أشهر. وقامت الأخيرة في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، بتجديد محاولتها إقامة مباراة من الليغا في الولايات المتحدة، بطلبها من الاتحاد نقل مباراة فياريال وأتلتيكو المقررة في كانون الأول/ديسمبر المقبل، الى ميامي.

وسبق للرابطة أن قامت بمحاولة مماثلة في الموسم الماضي لإقامة مباراة بين برشلونة وجيرونا على الضفة المقابلة من المحيط الأطلسي، قبل أن يتم وضع هذا الاقتراح في الأدراج بعد معارضة واسعة له شملت الاتحاد الإسباني ورابطة اللاعبين المحترفين وحتى الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

وأفاد بيان صحافي اليوم "إن المحكمة التجارية الثانية عشرة في مدريد رفضت الطلب من رابطة الدوري" لاتخاذ إجراءات التحفظ حيال "معارضة الاتحاد الإسباني لكرة القدم لإقامة مباراة بين فياريال وأتلتيكو مدريد في شهر كانون الأول/المقبل في ميامي".

وتشكل إقامة مباراة من البطولة خارج إسبانيا نقطة تجاذب حاد بين رئيس رابطة الدوري خافيير تيباس ورئيس الاتحاد لويس روبياليس. وعلى رغم أن الرابطة هي التي تنظم الدوري، يبقى للاتحاد كلمة فصل في أمور مماثلة.

وتيباس هو من أبرز الداعمين لإقامة مباراة في الولايات المتحدة، ويعلل ذلك بالعائدات الكبيرة التي تحققها البطولة من المتابعة في أميركا الشمالية، والشعبية التي تحظى بها لاسيما في صفوف السكان الناطقين بالإسبانية.

وفي تعليق على القرار القضائي اليوم، رأى تيباس أن القرار القضائي لا يعني أن الرابطة ليست على حق، موضحا "حتى وإن لم نتمكن من القيام بذلك الآن، لا أرى خطر فقدان حقنا في أن نقوم به".

وتابع "سنذهب الى المحكمة في شباط/فبراير وحينها سيتخذ القرار بشأن ما اذا كان يسمح لنا بإقامة مباراة خارج حدودنا (...) قرار الجمعة لا يفرض أي استنتاجات مسبقة في أساس هذا الموضوع".

وشدد "سنواصل المحاولة لأننا نرى أننا على حق".

وإشارة تيباس الى موعد شباط/فبراير المقبل تتعلق بالموعد المتوقع لاتخاذ السلطات القضائية قرارا بشأن النزاع حول مباراة الموسم الماضي التي كانت الرابطة ترغب بنقلها الى ميامي، وهي بين برشلونة وجيرونا.

ويفترض بالحكم الذي يتوقع صدوره في 14 شباط/فبراير، أن يحدد ما اذا كان يحق للرابطة إقامة مباراة من الدوري المحلي خارج الحدود الإسبانية.

وشدد تيباس اليوم على أن إقامة مباراة رسمية من هذا النوع "يأتي في سياق خطتنا الطويلة الأمد للنمو العالمي. نأمل أنه من شباط/فبراير وصاعدا، سنتمكن من تنظيم مباراة رسمية خارج الحدود الإسبانية".

ويأتي القرار القضائي بين أيام من إبرام الاتحاد الإسباني والهيئة العامة للرياضة في السعودية، اتفاقا لثلاثة أعوام قابلة للتجديد، على استضافة المملكة لكأس السوبر الإسبانية بعد تعديل نظامها من مباراة واحدة بين بطلي الدوري والكأس، الى مسابقة بنظام "دور الأربعة".

وستقام النسخة الأولى لهذه المسابقة بين الثامن من كانون الثاني/يناير المقبل و12 منه على ملعب مدينة الملك عبدالله في مدينة جدة، بمشاركة أندية برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد وفالنسيا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.