تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تصفيات أمم إفريقيا 2021: المغرب يستهل مشواره بتعادل مخيب على أرضه

إعلان

الرباط (أ ف ب)

استهل المنتخب المغربي مشواره في تصفيات كأس الأمم الإفريقية في كرة القدم المقررة نهائياتها في الكاميرون عام 2021، بتعادل مخيب مع جاره الموريتاني صفر-صفر الجمعة في الرباط في ختام الجولة الأولى من منافسات المجموعة الخامسة.

وكان منتخب جمهورية إفريقيا الوسطى افتتح الجولة الأولى بفوزه على ضيفه البوروندي 2-صفر الأربعاء.

وفي الجولة الثانية الثلاثاء المقبل، تلعب موريتانيا مع ضيفتها جمهورية إفريقيا الوسطى، فيما يحل المغرب ضيفا على بوروندي.

وهي المباراة الرسمية الأولى للمغرب بقيادة مدربه الجديد البوسني الفرنسي وحيد خليلودزيتش خليفة مواطنه هيرفيه رونار المنتقل لتدريب السعودية.

وكان المنتخب المغربي الطرف الأفضل أغلب فترات المباراة وخلق مهاجموه العديد من الفرص الحقيقية للتسجيل خصوصا مهاجم ليغانيس الإسباني يوسف النصيري بيد أن حارس مرمى موريتانيا ناموري دياو فرض نفسه نجما للمباراة وتصدى لأكثر من فرصة خطرة وقاد منتخب بلاده إلى انتزاع نقطة ثمينة.

وكانت أول وأخطر فرصة للمغرب ركلة حرة مباشرة لمهاجم أياكس أمستردام الهولندي حكيم زياش من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيمن (24).

وكاد النصيري يفعلها بتسديدة قوية من مسافة قريبة تصدى لها الحارس دياو على دفعتين (32)، ثم سدد النصيري كرة أكروباتية من مسافة قريبة فوق العارضة اثر ركلة ركنية انبرى لها زياش (45).

وأنقذ حارس مرمى موريتانيا مرماه من هدف محقق بابعاده تسديدة قوية لزياش من داخل المنطقة الى ركنية لم تثمر (45+2).

وتابع المنتخب المغربي سيطرته في الشوط الثاني ودفع مدربه خليلودزيتش بمهاجم أنجيه الفرنسي رشيد العليوي مكان لاعب وسط بنفيكا البرتغالي عادل تاعرابت (62)، ثم مهاجم ساوثمبتون الانكليزي سفيان بوفال مكان جناح النصر السعودي نور الدين أمرابط (67).

وتابع الحارس الموريتاني تألقه بتصديه لرأسية للعليوي اثر ركلة حرة جانبية انبرى لها الاختصاصي زياش (69).

وأهدر النصيري فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من زياش داخل المنطقة فتوغل وتباطأ في التسديد ليتدخل احد المدافعين وينقذ الموقف (75).

ولعب خليلودزيتش ورقته الاخيرة باشراكه يوسف العربي مكان النصيري.

وواصل ناموري تألقه بتصديه لفرصتين للعربي والعليوي (80).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.