تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جائزة فالنسيا: ماركيز ينهي الموسم بفوزه الـ12 في موتو جي بي

إعلان

فالنسيا (إسبانيا) (أ ف ب)

أنهى البطل الإسباني مارك ماركيز (هوندا) موسم 2019 لبطولة العالم للدراجات النارية في فئة موتو جي بي، بتحقيقه فوزه الـ12 هذا العام، وذلك في السباق الأخير الذي أقيم الأحد على حلبة مدينة فالنسيا الإسبانية.

وضمن ماركيز في وقت سابق لقبه العالمي السادس في الفئة الأولى للدراجات النارية، وتمكن على رغم انطلاقته السيئة من المركز الثاني، من انهاء السباق بفارق 1,026 ثانية عن أول المنطلقين، دراج ياماها الفرنسي فابيو كوارتارارو الذي يخوض موسمه الأول في هذه الفئة.

وهي المرة الثانية فقط التي يحقق فيها ماركيز الفوز في فالنسيا. وقال بعد السباق "كانت نهاية أسبوع صعبة لأننا اختبرنا العديد من الأمور الجديدة (...) هذا موسم مثالي سيكون من الصعب أن نكرره".

وأنهى الفرنسي السباق، المرحلة التاسعة عشرة الأخيرة من البطولة، في المركز الثاني للمرة الخامسة هذا الموسم، ونال بموجب ذلك المركز الخامس في الترتيب العام النهائي للبطولة.

وفشل كوارتارارو (20 عاما) في أن يصبح أول فرنسي يفوز بسباق في الفئة الأولى للدراجات النارية منذ العام 1999، لكنه لم يخف سروره من الأداء الذي قدمه على امتداد هذا الموسم.

وقال "لم يكن أحد يتخيل في بداية الموسم أنني سأنطلق من المركز الأول ست مرات وأنهي السباق على منصة التتويج (أحد المراكز الثلاثة الأولى) سبع مرات. إنهاء الموسم بهذه الطريقة أمر مذهل".

وشهد السباق أيضا توديع الإسباني خورخي لورنزو لرياضة الدراجات النارية بعد مسيرة توّج خلالها بطلا للموتو جي بي ثلاث مرات.

وكشف الإسباني البالغ من العمر 32 عاما قراره الاعتزال الخميس، ومن المحتمل أن يحل بدلا منه في الموسم المقبل أليكس ماركيز، الشقيق الأصغر لمارك، والذي ضمن بدوره هذا العام لقب بطولة فئة موتو 2.

وضمن منافسات هذه الفئة في فالنسيا، حقق الجنوب إفريقي براد بايندر (كاي تي أم) فوزه الثالث تواليا، لينتزع المركز الثاني في الترتيب العام النهائي خلف ماركيز، أمام السويسري توماس لوثي (كاليكس).

وسيخوض بايندر في الموسم المقبل منافسات فئة موتو جي بي مع "كاي تي أم" التي ستترك منافسات الفئة الثانية للتركيز على الأولى.

وفي السباق الختامي للموسم، تنافس الجنوب إفريقي لفترة طويلة مع دراج "كاليكس" السويسري توماس لوثي، قبل أن يتجاوزه في اللفة ما قبل الأخيرة، ويحقق فوزه الخامس في آخر تسعة سباقات لهذا الموسم.

في المقابل، اكتفى بطل العالم ماركيز بالحلول في المركز الثلاثين بعد سقوطه خلال السباق.

- حوادث في موتو 3 -

وفي فئة موتو 3، حقق الإسباني سيرخيو غارسيا (هوندا) المتحدر من فالنسيا، الفوز الأول في مسيرته، بفارق لا يذكر بلغ 0,005 ثانية عن الإيطالي أندريا مينيو (كاي تم أم)، وذلك بعد سباق اختصر الى 15 لفة بعد حادث شمل العديد من الدراجين في أعقاب الانطلاق الرسمي الأول.

وقال غارسيا (16 عاما) "إنهاء الموسم بهذا الشكل أمر لا يصدق".

وشهد السباق سلسلة حوادث أولها في اللفة الثانية بعد حادث بين خمسة دراجين، أبرزهم الإيطالي دينيس فوجيا الذي بقي ممدا على الحلبة إثر اصطدام دراجة الإسباني كارلوس تاتاي به بعد سقوط الأخير عنها.

وأكد المنظمون أن فوجيا نقل الى المستشفى، لكن إصابته غير خطرة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.