تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

حالة من التمرد في شوارع سلوفاكيا والجمهورية التشيكية في الذكرى الثلاثين للثورة المخملية

صورة ملتقطة من شاشة فرانس24
صورة ملتقطة من شاشة فرانس24 فرانس24

قبل 30 عاما عاشت تشيكوسلوفاكيا ما يعرف بالثورة المخملية التي أسقطت النظام الشيوعي. ومن رحم الثورة ولدت جمهوريتا التشيك وسلوفاكيا. شعبا البلدين، يعيشان حالة من التمرد على الوضع القائم، ويطالبان بإسقاط حكومتي البلدين عبر مسيرات واحتجاجات وأحزاب سياسية حديثة النشأة. في الجمهورية التشيكية خرجت مسيرات في نوفمبر شارك فيها 250 ألف شخص، اتهموا  السلطات بالفساد واستغلال النفوذ والارتباط بشبكات الجريمة المنظمة. أما براتسيلافا، عاصمة سلوفاكيا، فتعيش على إيقاع احتجاجات قوية منذ مقتل صحافي قبل عام، كان يحقق بشأن رجل أعمال مقرب من السلطة ومن الجريمة المنظمة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.