تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل 17 شخصاً في انفجار سيارة في المنطقة التي تسيطر عليها تركيا في شمال سوريا (دفاع)

إعلان

اسطنبول (أ ف ب)

اعلنت وزارة الدفاع التركية ان 17 شخصا قتلوا الثلاثاء في انفجار سيارة مفخخة في منطقة خاضعة لسيطرة انقرة في شمال شرق سوريا متهمة القوات الكردية بالمسؤولية عن ذلك.

وقالت الوزارة في بيان إن الانفجار الذي وقع في قرية تل حلف غرب مدينة رأس العين، أدى إلى سقوط "أكثر من 20 جريحا". ونسبت مسؤولية الهجوم الى وحدات الشعب الكردية.

وأوضحت الوزارة ان "المجموعة الإرهابية وحدات الشعب الكردية تواصل هجماتها التي تستهدف المدنيين. قتلة الأطفال فجروا هذه المرة سيارة مفخخة في قرية تل حلف غرب رأس العين ما أسفر عن مقتل 17 شخصا وإصابة أكثر من 20 آخرين".

وتسيطر فصائل سورية مسلحة يدعمها الاتراك على رأس العين وضواحيها إثر هجوم شنته أنقرة في شمال شرق سوريا في تشرين الاول/أكتوبر لطرد وحدات حماية الشعب.

من جهته، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان عن مقتل 11 شخصا "بينهم ثلاثة مدنيين" و28 جريحا في هذا الهجوم.

وأسفر هجوم أنقرة عن سيطرتها على قطاع حدودي بطول 120 كلم وعمق حوالي 30 كلم بين تل أبيض ورأس العين.

أوقفت أنقرة عمليتها العسكرية بعد إبرام اتفاقين مع واشنطن وموسكو ينصان على سحب وحدات حماية الشعب الكردي من معظم مواقعها الحدودية.

ترغب أنقرة في إنشاء "منطقة آمنة" في شمال سوريا بهدف نقل جزء من 3,6 ملايين لاجئ سوري في أراضيها.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.