تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري أبطال أوروبا: ميسي يحتفل بمباراته الـ700 مع برشلونة ببطاقة ثمن النهائي

إعلان

برشلونة (أ ف ب)

خاض النجم الارجنتيني ليونيل ميسي المباراة الرقم 700 مع فريقه برشلونة الاسباني وقاده إلى حسم قمته مع ضيفه بوروسيا دورتموند الالماني 3-1 فضمن تأهله وصدارة مجموعته السادسة في دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، الاربعاء في الجولة الخامسة قبل الاخيرة التي شهدت فوز انتر الايطالي على ارض سلافيا براغ التشيكي 3-1.

ورفع برشلونة، حامل اللقب خمس مرات، رصيده الى 11 نقطة، مقابل 7 لكل من انتر ودورتموند، فيما يحتل سلافيا براغ ذيل الترتيب بنقطتين.

ونجح برشلونة بالظهور بصورة مختلفة عن بداية موسمه المتقلبة، بقيادة ميسي أفضل لاعب في العالم خمس مرات الذي شكل ثنائيا هجوميا مميزا مع الاوروغوياني لويس سواريز.

واستهل الفريق الكاتالوني المباراة دون مهاجمه الفرنسي انطوان غريزمان الذي يواجه صعوبات بالتأقلم، بعد انتقاله الصاخب من اتلتيكو مدريد الصيف الماضي. لكن بطل العالم شارك مبكرا في الدقيقة 25 بدلا من مواطنه عثمان ديمبيلي الذي وقع مجددا فريسة الاصابات وخرج باكيا. وافاد برشلونة ان ديمبيلي مصاب "بتمزق عضلي في ربلة ساقه اليمنى".

ولم يتأخر ميسي (32 عاما) بصناعة هدف التقدم لسواريز الواقف على حدود المنطقة والتسلل، فسدد بيمناه منفردا في شباك السويسري رومان بوركي (29).

رد سواريز الجميل سريعا لصديقه ميسي، فهيأ الكرة لنفسه واطلقها ارضية عكسية بيسراه في الزاوية اليسرى لمرمى بوركي (33). ورفع ميسي رصيده الى 613 هدفا في المباراة الرقم 700 مع برشلونة.

بعد الاستراحة، دفع السويسري لوسيان فافر مدرب دورتموند بالمهاجم الانكليزي الشاب جايدون سانشو، وكاد بتمريرته يمنح فريقه الاصفر هدف تقليص الفارق، لكن التسديدة القريبة ليوليان براندت ابعدها مواطنه مارك أندريه تير شتيغن ببراعة (61).

وحسم غريزمان النقاط بتمريرة مقشرة من ميسي لعبها بيسراه ارضية الى يسار بوركي، ليرفع ميسي رصيده الى 237 تمريرة حاسمة مع برشلونة (67). وكادت النتيجة تتعمق من ضربة حرة لميسي من زاوية صعبة هبطت على العارضة (75).

قلص سانشو النتيجة بتسديدة يمينية جميلة جدا من حدود المنطقة انفجرت في المقص الايسر لمرمى تير شتيغن (77). تابع سانشو تألقه لكن تير شتيغن بمساعدة من العارضة حرمه هدفه الثاني (87).

وفي المباراة الثانية، كان انتر وسلافيا براغ بحاجة للفوز للابقاء على آمالهما التأهل، علما بان انتر انتزع تعادلا ثمينا من خصمه ذهابا في تشيكيا عبر نيكولو باريلا المصاب راهنا.

وافتتح انتر التسجيل بتسديدة جميلة من نجم هجومه الارجنتيني لاوتارو مارتينيز (19).

وبعد تسجيل انتر هدفه الثاني عبر البلجيكي روميلو لوكاكو، الغاه الحكم بعد الاحتكام تقنية الفيديو نتيجة خطأ في منطقته، فاحتسب بالتالي ركلة جزاء لسلافيا براغ ترجمها توماس سوتشيك بنجاح في شباك الحارس السلوفيني سمير هندانوفيتش (39).

لكن في الدقائق العشر الاخيرة سجل فريق المدرب انتونيو كونتي ثنائية عبر لوكاكو الذي تجاوز الحارس وقطع مسافة طويلة بمفرده قبل التسجيل (81) ثم مارتينيز بعد عرضية مميزة من لوكاكو (88).

وفي الجولة الاخيرة، يستقبل دورتموند سلافيا براغ وانتر برشلونة، وبحال تعادلهما بعدد النقاط، تذهب الافضلية لانتر بفارق المواجهات المباشر، اذ فاز إنتر ذهابا 2-صفر ورد دورتموند ايابا 3-2.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.