تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الانفصاليون الأوكرانيون يستبقون قمة باريس بالمطالبة بأراض جديدة

إعلان

كييف (أ ف ب)

طالب الانفصاليون الأوكرانيون المقربون من روسيا الجمعة بخضوع أراض جديدة لسيطرتهم في مؤشر سلبي يستبق قمة باريس المرتقبة في 9 كانون الأول/ديسمبر والهادفة إلى إيجاد حل للنزاع.

وأعلن "برلمان" جمهورية دونتسك المعلنة ذاتياً، وهي إحدى كيانين شكّلهما الانفصاليون الأوكرانيون، أنّه "حدد الحدود" التي تمثّل منطقة دونتسك كاملة، علماً أنّ ثلث هذه المساحة فقط يسيطر عليها المتمردون.

وقال القيادي الانفصالي فلاديمير بيديوفكا، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء التابعة للتمردين، إنّ "هذا القانون لا ينسى الناس الذي يسكنون في الأراضي التي تسيطر عليها حالياً أوكرانيا".

ويأتي هذا الإعلان قبل قمة باريس التي يشارك فيها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وتنعقد برعاية فرنسية وألمانية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.