تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بعد هجوم جسر لندن.. بريطانيا ستراجع إجراءاتها بحق المدانين السابقين بالإرهاب

الشرطة العلمية تحقق في محيط موقع عملية الطعن قرب جسر لندن. 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2019.
الشرطة العلمية تحقق في محيط موقع عملية الطعن قرب جسر لندن. 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2019. رويترز

أعلنت السلطات البريطانية السبت أن الشرطة ستقوم بمراجعة الإجراءات المتخذة بحق المدانين السابقين بالإرهاب والذي استفادوا من الإفراج عنهم، كما في حالة عثمان خان منفذ عملية الطعن الجمعة في جسر لندن، والتي أوقعت قتيلين وأدت لإصابة ثلاثة أشخاص آخرين بجروح.

إعلان

قال وزير الدولة البريطاني للشؤون الداخلية براندن لويس إن الشرطة ستراجع الشروط الجاري تطبيقها على مدانين سابقين تم الإفراج عنهم مثل منفذ هجوم لندن.

وأكدت سلطات المملكة المتحدة السبت أنه سبقت إدانة المهاجم عثمان خان بتهم إرهابية وأطلق سراحه من السجن العام الماضي.

وقال براندن لويس لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) "هناك شروط تفرض على الأشخاص في هذه الحالة. وتلك الشروط من الأمور التي ستراجعها الشرطة في إطار ذلك التحقيق".

وطعن خان البالغ من العمر 28 عاما عددا من الناس بسكين قبيل الساعة الثانية من ظهر الجمعة بالتوقيت المحلي (1400 بتوقيت غرينتش) قرب جسر لندن في قلب الحي المالي للمدينة، والذي شهد هجوما نفذه جهاديون قبل عامين.

وينحدر المهاجم من أسرة تقطن في الشطر الخاضع لسيطرة باكستان من إقليم كشمير، وأدانه القضاء البريطاني في 2012 بتهمة الضلوع في مؤامرة استلهمت نهج تنظيم "القاعدة" لتفجير بورصة لندن، لكن تم الإفراج عنه في ديسمبر/كانون الأول 2018 بموجب شروط.

فرانس24/ رويترز

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.