تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري أبطال أوروبا: مارتينيز يغذي طموحات إنتر محليا وخارجيا

5 دقائق
إعلان

ميلانو (أ ف ب)

غذت البداية القوية للأرجنتيني لاوتارو مارتينيز هذا الموسم طموحات فريقه إنتر ميلان الإيطالي في الفوز بلقب الدوري المحلي لكرة القدم، ومنحته مزيداً من الأمل أوروبيا تحت قيادة المدرب أنطونيو كونتي.

انضم مارتينيز (22 عاما) المكنّى "إل تورو" ("الثور") إلى إنتر في الموسم الماضي من نادي راسينغ الأرجنتيني، وسجل تسعة أهداف وساهم باحتلال الفريق المركز الرابع في الدوري الإيطالي تحت قيادة المدرب السابق لوتشانو سباليتي.

ومع قدوم كونتي، المدرب السابق لمنتخب إيطاليا ويوفنتوس، إلى "نيراتسوري" هذا الموسم، تطّور مستوى الدولي الأرجنتيني، وسجل 13 هدفا في 20 مباراة في مختلف المسابقات، ما جعله يحظى بشعبية واسعة لدى المشجعين بعد رحيل مواطنه ماورو إيكاردي إلى باريس سان جرمان الفرنسي على سبيل الإعارة في صيف 2019.

ويتصدر إنتر ميلان ترتيب الدوري المحلي بفارق نقطتين عن يوفنتوس، وهو يتطلع إلى منع عملاق تورينو من الفوز باللقب التاسع على التوالي.

ووصف ماوريتسيو ساري، مدرب يوفنتوس، مارتينيز بأنه "لاعب رائع يقدم مستوى مذهلا هذا الموسم".

وإضافة الى مساهمته المحلية، ساهم مارتينيز في أداء إنتر في مسابقة دوري أبطال أوروبا، حيث يستقبل الفريق الإيطالي برشلونة الإسباني الثلاثاء في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة السادسة من دور المجموعات.

ويتصدر الـ "بلاوغرانا" ترتيب المجموعة برصيد 11 نقطة، بفارق أربع نقاط عن إنتر الثاني تساويا مع بوروسيا دورتموند الألماني الثالث الذي يستضيف سلافيا براغ التشيكي.

ويتنافس الفريقان الإيطالي والألماني على بطاقة التأهل الثانية عن المجموعة. ويتفوق إنتر على دورتموند في المواجهات المباشرة (فاز 2-0 ذهابا على أرضه وخسر 2-3 إيابا). ويحتاج إنتر الى الفوز على الفريق الكاتالوني لضمان التأهل الى دور الـ16 بصرف النظر عن نتيجة دورتموند، أو تحقيق نتيجة مماثلة لما يحققه الفريق الألماني.

وسجل الأرجنتيني خمسة أهداف لفريقه في المسابقة الأوروبية من أصل تسعة أهداف. وشكل مارتينيز ثنائيا ضاربا مع زميله في خط الهجوم البلجيكي روميلو لوكاكو، وسجلا 24 هدفا من 40 لفريقهما هذا الموسم.

ولا يقتصر تفوق مارتينيز على مستوى الفريق محليا وأوروبيا، بل يمتد للمنتخب الأرجنتيني الذي مثله في 13 مباراة كان له فيها تسعة أهداف بما في ذلك ثلاثية في مباراة ودية ضد المكسيك في أيلول/سبتمبر الماضي.

وقال نائب رئيس إنتر الأرجنتيني خافيير زانيتي "لم نفاجأ باتقاده. عندما اخترناه، كنا مقتنعين أنه قادر على إظهار القيمة التي يظهرها الآن".

- "الحلم الكبير" -

وأثار أداء مارتينيز اهتمام أندية كبرى منها برشلونة، بحسب التقارير الصحافية. وفضل اللاعب الشاب إنتر على فرق ريال مدريد وأتلتيكو مدريد وفالنسيا الإسبانية، بعدما أدى مواطناه النجمان السابقان لـ"نيراتسوري" زانيتي ودييغو ميليتو دور الوسطاء.

ويرتبط مارتينيز بعقد مع إنتر حتى عام 2023. وتقدر التقارير الصحافية قيمته بـ 1,5 مليون يورو (1,65 مليون دولار) في الموسم، مع بند جزائي قيمته 111 مليون يورو.

وعلى رغم اهتمام أندية أخرى به، يصر إبن باهيا بلانكا على أن "إنتر هو منزلي"، مضيفا "حلمي الكبير هو الفوز بلقب مع إنتر".

وأحرز إنتر لقب المسابقة الأوروبية ثلاث مرات والدوري المحلي 18 مرة، لكنه لم يفز بأي منهما منذ 2010، وهو العام الذي فاز فيه بثلاثية تاريخية تحت قيادة مدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو.

ورأى خوان سيباستيان فيرون، لاعب خط وسط الأرجنتين وإنتر ميلان سابقا، أن مارتينيز اختار أفضل مكان لكي يتعلم.

وقال اللاعب الذي توج بلقب الـ"سكوديتو" مع إنتر عام 2006، لصحيفة "غازيتا ديلو سبورت"، إن "الدوري الإيطالي بالنسبة للاعب كرة قدم هو جامعة كرة القدم".

وأضاف "إذا كان لاوتارو جيدا في الوقت الحالي، فهذا يرجع إلى حد كبير إلى كونتي. المدرب أساسي دائما في نمو الموهبة. كونتي أعطاه الثقة، وجعله يشعر بالأهمية (...) في ملعب مثل سان سيرو، ما لم يتوفر لك الدعم، لن تستطيع أن تعبر عن نفسك بثقة".

وأوضح النجم السابق البالغ من العمر 50 عاماً "لا أحبذ عندما يتم الحديث كثيراً عن لاعب واحد أو اثنين (...) أود الحديث عن الفريق بأكمله لأن التعلق بلاعب واحد فقط هو عدم احترام الآخرين".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.