تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الحكومة الفرنسية أمام تحد صعب مع استمرار الإضراب احتجاجا على إصلاح نظام التقاعد

إضراب في فرنسا يشل حركة النقل.
إضراب في فرنسا يشل حركة النقل. رويترز
8 دقائق

يستمر إضراب عدد من القطاعات في فرنسا الإثنين لليوم الخامس على التوالي في مشهد يطغى عليه شبه شلل في البلاد. واندلعت هذه الموجة من الغضب بعد إعلان الحكومة الفرنسية عن مشروع "النظام الشامل" للتقاعد الذي يفترض أن يحل محل النظام التقاعدي الحالي.

إعلان

سادت الإثنين حالة من الفوضى في حركة النقل بالمنطقة الباريسية في فرنسا، والتي تشهد شللا منذ أربعة أيام جراء الإضراب في وسائل النقل احتجاجا على خطة حكومية لإصلاح نظام التقاعد.

وأشارت الشركة الوطنية للسكك الحديد إلى أنها تؤمن ما يتراوح "بين 15بالمئة و20 بالمئة" من حركة النقل الاعتيادية مع حركة رحلات دولية "مضطربة جدا".

واندلعت موجة الغضب بسبب "النظام الشامل" للتقاعد الذي يفترض أن يحل اعتبارا من 2025، محل 42 نظاما تقاعديا خاصا معمولا بها حاليا. وتعد الحكومة بنظام "أكثر عدلا"، في حين يخشى معارضو الإصلاحات أن يلحق ضررا بالمتقاعدين.

وتحدثت الشركة المشغلة لمترو الأنفاق في باريس عن حركة نقل "مضطربة للغاية"، حيث تم إغلاق تسعة خطوط مترو من أصل 16 الإثنين. وكذلك عرقل مضربون صباح الإثنين حركة سبعة من أصل 25 حافلة تابعة للشركة نفسها.

ودعت النقابات إلى مظاهرة جديدة الثلاثاء بعد النجاح الذي حققته مظاهرة الخميس التي شارك فيها 800 ألف شخص، وذلك لإبقاء الضغط على الحكومة التي يفترض أن تعلن الأربعاء عن مضمون مشروعها لإصلاح نظام التقاعد.

وبدأت المخاوف تظهر حول التداعيات على الاقتصاد في فترة التسوق قبل عيد الميلاد. وأدى اليوم الأول من الإضراب الخميس إلى تراجع بمعدل 30 بالمئة في النشاط الاقتصادي، بحسب منظمة تضم ممثلين عن 26 ألف محل تجاري و200 ألف موظف.

وعنونت صحيفة "لو فيغارو" (يمين) الإثنين صفحتها الرئيسية "أسبوع الحقيقة"، فيما كتبت صحيفة "ليبيراسيون" (يسار) أن ليس هناك من بديل أمام ماكرون "الإصلاح أو التقاعد".

فرنسا: تواصل الإضراب ضد مشروع إصلاح نظام التقاعد
01:46

وبحسب استطلاع للرأي شارك فيه 1001 شخص في نهاية الأسبوع الفائت، فإن 53 بالمئة من الفرنسيين "يدعمون" أو "يتعاطفون" مع حركة الاحتجاج.

ومساء الثلاثاء، يدعو ماكرون ورئيس الوزراء إدوار فيليب الوزراء المعنيين بالملف وقادة الأكثرية إلى عشاء في القصر الرئاسي، يتوقع أن يتم خلاله "التنسيق" قبل أن يعرض رئيس الوزراء الأربعاء "كامل مشروع" إصلاح نظام التقاعد.
 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.