تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حادث فلوريدا: تعليق تدريبات نحو 300 سعودي يدرسون الطيران العسكري في الولايات المتحدة

القاعدة العسكرية في فلوريدا التي وقع فيها حادث القتل. 10/12/2019
القاعدة العسكرية في فلوريدا التي وقع فيها حادث القتل. 10/12/2019 - رويترز

بعد إقدام ملازم بسلاح الجو السعودي على قتل ثلاثة أشخاص بالرصاص الأسبوع الماضي في قاعدة بحرية أمريكية في فلوريدا، وفي قرار اعتبره مسؤولون أمريكيون أنه يأتي ضمن إجراءات السلامة العامة، أوقف الثلاثاء نحو 300 سعودي يدرسون الطيران العسكري عن التحليق "بهدف مساعدتهم على الاستعداد لاستئناف تدريبهم". 

إعلان

أبلغ مسؤولون أمريكيون وكالة رويترز الثلاثاء بأن نحو 300 سعوديا يدرسون الطيران العسكري أوقفوا عن التحليق في إطار "توقف عن العمليات توخيا للسلامة" بعدما قتل ملازم بسلاح الجو السعودي ثلاثة أشخاص بالرصاص الأسبوع الماضي في قاعدة بحرية أمريكية بفلوريدا.

وقال مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) إن المحققين الأمريكيين يعتقدون بأن الملازم ثاني بسلاح الجو السعودي محمد سعيد الشمراني (21 عاما) تصرف من تلقاء نفسه عندما هاجم قاعدة تابعة للبحرية الأمريكية في بنساكولا في فلوريدا يوم الجمعة قبل أن يرديه أحد نواب قائد الشرطة قتيلا.

وقالت اللفتنانت أندريانا جينولدي، وهي متحدثة باسم البحرية "بدأ يوم الإثنين وقف طلاب الطيران السعوديين مؤقتا عن التحليق توخيا للسلامة".

وقال مسؤول أمريكي آخر إن التوقف عن التحليق يأتي لمساعدة الطلاب السعوديين على الاستعداد لاستئناف تدريبهم في نهاية المطاف وإن إجراءات مماثلة كانت ستتخذ إذا حدثت واقعة مماثلة في سرب عسكري أمريكي.

وذكرت جينولدي أن الوقف شمل ثلاث منشآت عسكرية مختلفة، هي محطات بنساكولا ووايتينج فيلد ومايبورت الجوية التابعة لسلاح البحرية في فلوريدا.

وقالت إنه لم يتضح بعد متى سيسمح للطلاب السعوديين بالتحليق مجددا، فمن المتوقع أن يستأنفوا تدريبهم النظري قريبا. وأضافت أن تدريب الطيران استؤنف لطلاب من دول أخرى.

وهناك حاليا نحو 850 طالبا سعوديا في الولايات المتحدة من أجل التدريب العسكري.

 

فرانس24/ رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.