تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري أبطال أوروبا: ليون ينتزع التعادل من لايبزيغ ويلحق به إلى ثمن النهائي

إعلان

ليون (أ ف ب)

انتزع ليون الفرنسي تعادلا بشق النفس من ضيفه لايبزيع الالماني 2-2 ولحق به إلى دور ثمن النهائي، بعدما كان الاخير حسم الصدارة لصالحه في وقت سابق، فيما خرج زينيت سان بطرسبورغ الروسي خالي الوفاض بعد خسارته امام مصيفه بنفيكا البرتغالي صفر-3صفر الثلاثاء، في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة السابعة لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

ورفع لايبزيغ رصيده في صدارة المجموعة إلى 11 نقطة، أمام وصيفه ليون مع ثماني نقاط وبنفيكا البرتغالي الثالث مع سبع نقاط والذي سيتابع مشواره القاري في مسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ"، فيما يقبع زينيت سان بطرسبورغ رابعا بنفس عدد النقاط.

في ليون، قلب الفريق الضيف تأخره بهدفين في الشوط الاول إلى تعادل بطعم الفوز.

تقدم لايبزيغ بعد تسع دقائق من صافرة البداية بعدما احتكم حكم اللقاء إلى تقنية المساعدة بالفيديو "في آي آر" لاحتساب ركلة جزاء بعد خطأ من حارس ليون البرتغالي أنتوني لوبيز على الدنماركي يوسف بولسن، ترجمها السويدي إميل فورسبرغ إلى هدف، مسجلا هدفه الثالث في المسابقة القارية هذا الموسم.

واعتقد لايبزيغ انه وجه ضربة موجعة لآمال ليون في التأهل بمضاعفة النتيجة عبر ركلة جزاء ثانية بعد خطأ على لاعب وسطه الفرنسي كريستوفر نكونكو داخل المنطقة، فلم يتردد الحكم في الاحتكام الى صافرته مع المهاجم تيمو فرنر هذه المرة كمنفذ ناجح (33)، في ثالث أهدافه الأوروبية هذا الموسم.

وانتفض صاحب الأرض في الشوط الثاني فقلص الفارق بعد تسديدة بينية من حسام عوار (50)، قبل أن يدرك التعادل بفضل مهاجمه الهولندي ممفيس ديباي (82)، رافعا رصيده إلى خمسة أهداف أوروبية هذا الموسم، وليهدي فريقه بطاقة دور ثمن النهائي للمرة الـ 11 منذ موسم 2003-2004.

وبدوره، حقق بنفيكا فوزا كاسحا على زينيت 3-صفر ضمن بفضله العبور الى "يوروبا ليغ".

افتتح الفريق الضيف التسجيل عبر الارجنتيني فرانكو سيرفي (47)، واضاف الهدف الثاني المهاجم البرتغالي لويس ميغيل أفونسو فرنانديز (58 من ركلة جزاء).

وجاء الهدف الثالث عبر النيران الصديقة بعدما حول المهاجم الإيراني ساردار أزمون الكرة عن طريق الخطأ في مرمى فريقه (79).

بور-د ح/ا ح

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.