تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الاتحاد الأوروبي "مستعدّ" للتفاوض بشأن العلاقة المستقبلية مع بريطانيا وترامب يهنئ جونسون

بوريس جونسون
بوريس جونسون رويترز

بعد فوز حزب المحافظين الذي يقوده رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بالأغلبية المطلقة في الانتخابات التشريعية، توالت ردود الأفعال الدولية. فقد أعلن رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال أن الاتحاد الأوروبي "مستعدّ" للتفاوض بشأن العلاقة المستقبلية مع بريطانيا، في حين هنأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جونسون مؤكدا أن فوزه سيفتح المجال لإبرام اتفاق تجاري مع الولايات المتحدة.

إعلان

أعلن رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال الذي يمثّل الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الجمعة أن الاتحاد الأوروبي "مستعدّ" للتفاوض بشأن العلاقة المستقبلية مع بريطانيا.

وأكد ميشال لدى وصوله إلى مقرّ الاتحاد في بروكسل في اليوم الثاني من قمة أوروبية، أن "الاتحاد الأوروبي مستعدّ للمرحلة القادمة. سنتفاوض بشأن اتفاق تجاري يتيح (التوصل) إلى قواعد منصفة".

ترامب يهنئ جونسون

من جهته، هنأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمعة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على فوزه "الرائع" في الانتخابات التشريعية البريطانية معتبرا أن ذلك سيفتح المجال لإبرام اتفاق تجاري مع الولايات المتحدة.

وكتب ترامب في تغريدة "تهانيّ إلى بوريس جونسون على فوزه الرائع". وأضاف "بريطانيا والولايات المتحدة ستصبحان الآن حرّتين في إبرام اتفاق تجاري جديد وهائل بعد بريكسيت"، مؤكدا أن "هذا الاتفاق يمكن أن يكون أكبر بكثير ومربحا أكثر من أي اتفاق آخر يمكن أن يُبرم مع الاتحاد الأوروبي. احتفل يا بوريس!".

وكان رئيس الوزراء البريطاني قد تحدث عن احتمال إبرام اتفاق تجاري مع الولايات المتحدة في حال فاز المحافظون في الانتخابات التشريعية.

 

حزب العمال يندد

أما حزب العمّال المعارض الرئيسي، فندد من جانبه بانفتاح محتمل للسوق البريطانية على المصالح المالية الأمريكية، خصوصا في مجال الخدمات الصحية الوطنية (إن إتش إس) التي تحظى بشعبية كبيرة لدى البريطانيين.

ومنذ بضعة أسابيع، أكد الرئيس الأمريكي أن "كل شيء على الطاولة" مشيرا إلى مجالات التعاون التجاري مع المملكة المتحدة. والأسبوع الماضي، أكد أنه "غير مهتمّ" بالخدمات الصحية الوطنية.

 

فرانس24/ أ ف ب
 

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.