تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ألمانيا: فوز قاتل لفولفسبورغ يحرم به مونشنغلادباخ من استعادة الصدارة

إعلان

برلين (أ ف ب)

حرم فولفسبورغ ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ من استعادة صدارة الدوري الالماني لكرة القدم، بعدما فاز عليه في الوقت القاتل بنتيجة 2-1، فيما تقدم شالكه للمركز الرابع بفوزه على اينتراخت فرانكفورت 1-صفر الاحد في ختام المرحلة 16.

ويدين فولفسبورغ بفوزه إلى لاعب الوسط ماكسيميليان أرنولد الذي سجل هدف النقاط الثلاث في الدقيقة الاولى من الوقت المحتسب بدل الضائع (90+1)، بعدما كان افتتح التسجيل عبر النمسوي كزافر شلاغر (13)، فيما عادل النتيجة مواطنه المهاجم بريل إيمبولو (15).

وكان رجال المدرب ماركو روزه يمنون النفس باحراز فوزهم الرابع تواليا في الـ "بوندسليغا" وتعويض خيبة الخروج من دور المجموعات لمسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" بالخسارة أمام ضيفهم باشاك شهير التركي 1-2 الخميس، إلا انهم عادوا من ملعب "فولكسفاكن أرينا" في فولفسبورغ خاليي الوفاض.

وحالت خسارة مونشنغلادباخ دون عودته إلى صدارة الدوري حيث تجمد رصيده في المركز الثاني عند 31 نقطة مقابل 33 للايبزيغ الفائز بسهولة على مضيفه فورتونا دوسلدورف 3-صفر السبت، فيما رفع فولفسبورغ رصيده إلى 23 نقطة في المركز الثامن.

وضغط فولفسبورغ باكرا وكاد يفتتح التسجيل مرتين في غضون دقيقة واحدة بداية مع البرازيلي جواو فيكتور الذي سدد كرة من خارج منطقة الجزاء صدها الحارس السويسري يان سومر، وثم رأسية من ريناتو ستيفن مرت بمحاذاة المرمى (5).

وعلق سومر على الخسارة بالقول "لعب الفريقان مباراة قوية، وجعلنا فولفسبورغ نشعر فعلا بالالم"، مضيفا "لقد شعرنا بالتعب، وفي نهاية المباراة لم نكن الافضل من الناحية البدنية".

وأردف الحارس السويسري الذي شاهد القائم يرد كرتين للفريق المضيف "لكن سنتابع، لدينا الاربعاء مباراة امام متذيل الترتيب (بادربورن)، وعلينا أن نحصد النقاط".

واثمرت محاولات فولفسبورغ عن هدف السبق بفضل النمسوي شلاغر الذي سدد بيسراه كرة في الشباك (13)، قبل أن يرد بعد دقيقتين مواطنه إيمبولو بتسديدة بيسراه من زاوية صعبة فارضا التعادل بين الطرفين (15).

ولاحت في الشوط الثاني عدة فرص لمونشنغلادباخ للتقدم، بداية عبر تسديدة من داخل المنطقة من المهاجم الفرنسي ماركوس تورام، نجل ليليان بطل مونديال 1998 مع منتخب "الديوك"، صدها الحارس (54)، وثم مواطنه ألحسن بليا الذي سدد كرة من خارج المنطقة (57).

واقتنص فولفسبورغ هدف الفوز في الوقت القاتل بعد خطأ في تشتيت الكرة استغله أرنولد بتسديدة على "الطاير" من داخل المنطقة استقرت في شباك الحارس سومر (90+1).

وجدد فولفسبورغ تفوقه على مونشنغلادباخ الذي سقط في المواجهة الأخيرة بينهما بثلاثية نظيفة في 23 شباط/فبراير 2019.

- شالكه رابعا -

وفي "غيلسينكيرشن"، فاز شالكه على ضيفه اينتراخت فرانكفورت 1-صفر، بعد تمريرة من المغربي أمين حارث وتسديدة يسارية من المهاجم البلجيكي بينيتو رامان إلى اسفل زاوية مرمى الحارس الدنماركي فريديريك رونوف (53).

وأكمل صاحب الارض المباراة بعشرة لاعبين بعدما رفع الحكم البطاقة الحمراء بوجه الحارس الكسندر نوبل بسبب تصرف عنيف تجاه البديل الصربي ميجات غاسينوفيتش في الدقيقة 67.

وكانت حركة نوبل مشابهة لما قام به حارس منتخب ألمانيا هارالد شوماخر بحق على الفرنسي باتريك باتيستون ما تسبب بكسر في اسنان واغماء الاخير خلال نصف نهائي مونديال اسبانيا 1982.

وعاد شالكه إلى سكة الانتصارات بعد خسارته امام باير ليفركوزن 1-2 في المرحلة السابقة، ما جعله يحتل المركز الرابع برصيد 28 نقطة متأخرا بفارق خمس نقاط عن لايبزيغ المتصدر، فيما مني فرانكفورت بخسارته السابعة هذا الموسم ليقبع في المركز الثاني عشر مع 18 نقطة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.