تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تصفيات كأس أوروبا 2020: "ويفا" يغرم ألبانيا على خلفية صافرات الاستهجان ضد فرنسا

إعلان

Nyon (سويسرا) (أ ف ب)

غرم الاتحاد الاوروبي لكرة القدم "ويفا" الاتحاد الالباني للعبة خمسة آلاف يورو الاثنين، على خلفية إصدار الجماهير الالبانية صافرات استهجان أثناء عزف النشيد الوطني الفرنسي في المباراة التي جمعت المنتخبين ضمن تصفيات كأس اوروبا 2020 منتصف تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وأتت ردة الفعل الجماهير الالبانية عقب خطأ ارتكبه المنظمون في ملعب "ستاد دو فرانس" في العاصمة الفرنسية باريس في مباراة سابقة بين المنتخبين في أيلول/سبتمبر الفائت عندما تم بث نشيد أندورا بدلا من الالباني.

وتأخرت مباراة فرنسا وألبانيا ضمن منافسات المجموعة الثامنة للتصفيات، لدقائق بعدما عزف في الملعب نشيد أندورا بدلا من النشيد الألباني. وبعدما اعتذر المنظمون عبر مكبرات الصوت بداية عن "خطأ تقني"، ارتكبوا خطأ ثانيا بالتقدم "بالاعتذار من مشجعي المنتخب الأرميني".

وأطلقت الجماهير الالبانية المتواجدة في المدرجات صافرات الاستهجان لدى عزف النشيد، قبل أن يتم عزف النشيد الصحيح وسط تصفيق من مشجعي المنتخبين، لتنطلق المباراة بعد تأخير لنحو خمس دقائق.

وغرم "ويفا" الاتحاد الفرنسي 20 الف يورو حينها على خلفية هذا الخطأ، فيما قدم رئيس الجمهورية ايمانويل ماكرون اعتذارا رسميا.

وتعرض فنان ألباني حضر خصيصا الى ملعب "كومبيتاري" في العاصمة تيرانا لإنشاد النشيد الوطني الفرنسي "لا مارسيياز" لصافرات الاستهجان من قبل 22 الف متفرج.

وفازت فرنسا بطلة العالم بنتيجة 4-1 على ارضها و2-صفر في البانيا في المباراة الاخيرة من التصفيات، حيث بلغت النهائيات قبل أن توقعها القرعة في "مجموعة الموت" الى جانب البرتغال حاملة اللقب والمانيا بطلة العالم عام 2014، إضافة إلى منتخب سيتأهل من الملحق الاوروبي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.