تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جونسون يريد استبعاد تمديد الفترة الانتقالية لبريكست إلى ما بعد العام 2020

2 دقائق
إعلان

لندن (أ ف ب)

يسعى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى تمرير قانون يضمن عدم تخطي الفترة الانتقالية لبريكست نهاية العام 2020، وفق ما أعلن مصدر في رئاسة الحكومة.

وكان جونسون قد فاز بغالبية كبيرة في الانتخابات العامة التي أجريت الأسبوع الفائت على خلفية تعهّده تنفيذ بريكست بنهاية كانون الثاني/يناير 2020، على أن تلي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فترة انتقالية تجري خلالها لندن وبروكسل مفاوضات للتوصل إلى اتفاقية تجارية.

ويعتبر قادة أوروبيون أن مهلة كانون الأول/ديسمبر 2020 قصيرة جدا لإنجاز اتفاق شامل فيما يقول قادة حزب العمال البريطاني المعارض إن اقتراح جونسون يمكن أن يؤدي إلى خروج من دون اتفاق.

وقال مصدر في رئاسة الحكومة البريطانية إن "الشعب صوّت الأسبوع الفائت لحكومة تنجز بريكست وتمضي بالبلاد قدما وهذا بالتحديد ما ننوي القيام به اعتبارا من هذا الأسبوع".

وتابع المصدر أن "بياننا الحكومي يؤكد بوضوح أننا لن نمدد فترة التطبيق وسيمنع مشروع قانون اتفاقية الانسحاب الحكومة من الموافقة على أي تمديد".

وينعقد مجلس العموم الثلاثاء لانتخاب رئيسه وبدء أداء النواب القسم.

وستفتتح الدورة البرلمانية رسميا الخميس بتلاوة الملكة إليزابيث الثانية البرنامج التشريعي للحكومة.

ومن المقرر أن يُطرح مشروع قانون اتفاقية الانسحاب الجمعة على النواب.

والثلاثاء تراجع الجنيه الاسترليني على خلفية المخاوف من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق بعدما بدا جونسون وكأنه يستبعد تمديد الفترة الانتقالية إلى ما بعد العام المقبل.

وقرابة الساعة 10,00 ت غ تراجع سعر صرف الجنيه بنسبة 1,25 بالمئة إلى 1,3165 دولارا مقارنة مع تداولات ليل الإثنين في نيويورك.

وارتفع سعر صرف اليورو بنحو 1,3 بالمئة ليسجل 0,85 جنيها.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.