تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جو بايدن "بصحة جيدة" وفق تقرير طبي

إعلان

واشنطن (أ ف ب)

أعلنت حملة نائب الرئيس الأميركي السابق جو بايدن الثلاثاء أن المرشح الديموقراطي بصحة جيدة وقادر على ممارسة مهام رئيس للولايات المتحدة.

وتظهر استطلاعات الرأي أن بايدن (77 عاما) هو الأوفر حظا لمنافسة الرئيس الجمهوري دونالد ترامب في انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر 2020.

وكان بايدن تعهد في وقت سابق هذا العام بالكشف عن تقاريره الطبية قبل اجتماع كبار الناخبين في آيوا في شباط/فبراير، حيث يجري أول تصويت في الانتخابات التمهيدية لاختيار المرشح الديموقراطي للاقتراع الرئاسي، بعد أن أشار أحد منافسيه إلى مسألة عمره.

ونشرت حملته ملخصا لتاريخه الطبي صادرا عن كيفن أوكونور، طبيب بايدن عندما كان نائبا للرئيس.

وكتب أوكونور في رسالة من ثلاث صفحات أن بايدن "رجل يبلغ من العمر 77 عاما، يتمتع بصحة جيدة وبالحيوية وقادر على ممارسة مهام الرئاسة بنجاح".

وقال إن بايدن يخضع للعلاج من الرجفان الأذيني وفرط شحميات الدم والارتجاع المعدي المريئي والحساسية الموسمية.

وأضاف أوكونور أن بايدن "لا يستهلك أي من منتجات التبغ ولا يشرب الكحول أبدا ويمارس الرياضة أقله خمسة أيام في الأسبوع".

وبرزت مسألة أعمار المرشحين في سباق 2020، نظرا لكون المرشحين الديموقراطيين الثلاثة الأبرز إضافة إلى ترامب نفسه في السبعينات من العمر.

يبلغ بيرني ساندرز 78 عاما وترامب 73 عاما والسناتورة اليزابيث وارن 70 عاما.

ونشرت وارن تقريرا طبيا في مطلع كانون الأول/ديسمبر أعلنت فيه أنها في صحة "ممتازة".

وأثار ترامب تساؤلات حول صحته في تشرين الثاني/نوفمبر عندما أجرى فحصا طبيا لم يعلن عنه. ونفى طبيبه تقارير ذكرت أنه تعرض لأوجاع في الصدر.

وساندرز، أكبر المرشحين في السباق، تعرض لأزمة قلبية طفيفة في أيلول/سبتمبر وعلق لفترة وجيزة حملته. لكنه عاد إلى ممارسة مهامه بشكل كامل.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.