تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ألمانيا: لايبزيغ لحسم لقب "بطل الشتاء" بانتظار نصف ثان محتدم

إعلان

برلين (أ ف ب)

يبدو لايبزيغ الأقرب الى حسم لقب "بطل الشتاء" المعنوي قبل دخول الدوري الألماني لكرة القدم في العطلة الشتوية التقليدية التي تمتد حتى 17 كانون الثاني/يناير، وذلك بانتظار نصف ثان يعد بأن يكون محتدما للغاية لاسيما أن الفارق لا يتجاوز النقاط الخمس بين المتصدر والخامس.

وبعد انتزاعه تعادلا مثيرا في معقل بوروسيا دورتموند (3-3) الثلاثاء ما سمح لبوروسيا مونشنغلادباخ في أن يعود للمسافة ذاتها منه، يبدو لايبزيغ مرشحا للبقاء في الصدارة بفارق الأهداف بما أنه ينهي مباريات الذهاب على أرضه السبت بمواجهة أوغسبورغ العاشر.

ويعتبر فريق المدرب يوليان ناغيلسمان الأفضل حاليا بما أنه لم يذق طعم الهزيمة في مبارياته الـ11 الأخيرة محليا وقاريا، وهو ضمن تأهله الى الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه بتصدره مجموعته أمام فرق أكثر خبرة وعراقة منه، هي ليون الفرنسي وبنفيكا البرتغالي وزينيت سان بطرسبورغ الروسي تواليا.

وأثبت لايبزيغ الثلاثاء أمام دورتموند أنه قادر على مقارعة الكبار بروحه القتالية التي أتاحت له بالعودة من "سيغنال إيدونا بارك" بنقطة على الرغم من أنه كان متخلفا بهدفين نظيفين.

وكان ناغيلسمان راضيا تماما عما قدمه لاعبوه في لقاء الثلاثاء على الرغم من أن التعادل سمح لمونشنغلاباخ الذي يحل السبت ضيفا على العاصمة لمواجهة هرتا برلين، أن يصبح على المسافة ذاتها من فريقه مع فارق الأهداف لصالح الأخير بعد فوز الفريق الأخضر والأبيض على بادربورن 2-صفر.

وأشار ناغيلسمان الى أن التعادل مع دورتموند كان بمثابة "الفوز"، مشددا على ضرورة "أن نلعب مستقبلا بالطريقة التي لعبنا بها في الشوط الثاني لكن منذ البداية. نحتاج الى أن نلعب بمزيد من الاقناع عندما نكون في مواجهة مباراة مهمة مثل هذه. لا يمكننا أن نختبىء. لم نكن قادرين على مجاراتهم في الشوط الأول".

ويدين لايبزيغ بهذا التعادل ضد فريق يقارعه على الصدارة ولا يتخلف عنه سوى بفارق أربع نقاط، الى تيمو فيرنر الذي أعاده الى اللقاء بتسجيله الهدفين الأولين، رافعا رصيده الى 18 هدفا في المركز الثاني على لائحة الهدافين.

واعتبر فيرنر أنه "ما زال لدينا الكثير من الإمكانات لتقديمها ونريد العمل على تطوير هذه الناحية. أردت أن أسجل هدفا ضد دورتموند وأنا سعيدا لتمكني من مساعدة فريقي بتسجيل إثنين".

وسيكون فيرنر مطالبا بمواصلة مستواه المميز إذا ما أراد أن يتوج فريقه بلقب "بطل الشتاء" لأن أوغسبورغ ليس بالفريق السهل، وهو لم يذق طعم الهزيمة في المراحل الست الماضية.

وتفتتح المرحلة الجمعة بزيارة صعبة لدورتموند الى ملعب هوفنهايم حيث ستكون الفرصة قائمة أمام فريق المدرب السويسري لوسيان فافر ليتقدم موقتا على غريمه التقليدي بايرن ميونيخ حامل اللقب ويصبح على بعد نقطة من ثنائي الصدارة.

وعلى الرغم من شعور الخيبة باهدار الفوز على لايبزيغ الثلاثاء، يقدم دورتموند أداء جيدا تجسد بضمانه بطاقته الى ثمن نهائي أبطال أوروبا على حساب إنتر ميلان الإيطالي بفوزه الثلاثاء الماضي على سلافيا براغ التشيكي 2-1، كما أنه لم يتلق أي هزيمة في الدوري المحلي خلال المراحل الخمس الماضية.

- المباراة الأخيرة لفليك؟ -

ولن تكون مهمة دورتموند أمام هوفنهايم سهلة لاسيما أنه لم يفز على الأخير في معقله منذ 16 كانون الأول/ديسمبر 2012 حين تغلب عليه 3-1، أحدها للهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي يواصل تألقه مع فريقه الحالي بايرن ميونيخ، حامل اللقب وصاحب المركز الثالث حاليا بفارق أربع نقاط عن ثنائي الصدارة والأهداف أمام غريمه دورتموند ونقطة فقط عن شالكه الخامس.

ويأمل ليفاندوفسكي أن يعزز صدارته لترتيب الهدافين (19 هدفا) وقيادة فريقه للفوز على ضيفه فولفسبورغ قبل الدخول في العطلة الشتوية التي قد تشهد تعاقد النادي البافاري مع مدرب دائم خلفا للكرواتي نيكو كوفاتش.

وبعد أن انتظر حتى الوقت بدل الضائع لحسم مواجهة الأربعاء مع مضيفه فرايبورغ 3-1 بفضل هدف للبديل الشاب الهولندي جوشوا زيرزكي (18 عاما) الذي حقق أفضل بداية له في الـ"بوندسليغا" بمنح فريقه التقدم 2-1 قبل أن يضيف سيرج غنابري الثالث، يأمل بايرن أن ينهي الذهاب بفوز قد يكون وداعيا لمدربه الموقت هانزي فليك استنادا الى ما أعلنه الرئيس التنفيذي للنادي كارل هاينتس رومينيغيه في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال رومينيغه لموقع صحيفة "بيلد سبورت" الاسبوعية "في 21 كانون الأول/ديسمبر نخوض المباراة الأخيرة ضد فولفسبورغ (قبل العطلة الشتوية لمدة شهر)، وسنجتمع في هذا اليوم أو اليوم التالي لاتخاذ قرار".

وتم تعيين فليك مدرباً موقتا لبايرن مطلع تشرين الثاني/نوفمبر الماضي حتى كانون الثاني/يناير بعد إعفاء كوفاتش من مهامه بسبب النتائج السيئة.

وبعد بداية مميزة لفليك (أربعة انتصارات، 16 هدفا وشباك نظيفة)، سقط الفريق البافاري في مباراتين على التوالي في الـ"بوندسليغا" على أرضه ضد باير ليفركوزن (1-2) ثم مونشنغلادباخ (1-2)، قبل أن يستعيد توازنه بالفوز على توتنهام الإنكليزي (3-1) في دوري الأبطال ثم فيردر بريمن (6-1) وفرايبورغ في الدوري.

وقد لا يبقى فليك في منصبه، لاسيما أن الإدارة حددت هدف تصدر ترتيب الدوري قبل الاستراحة الشتوية، لكن موقف الأخيرة يمكن أن يتغير في ظل رغبة غالبية اللاعبين ببقاء ابن الـ54 عاما.

وفي المباريات الأخرى، يلتقي السبت شالكه الخامس مع فرايبورغ، كولن مع فيردر بريمن، ماينتس مع باير ليفركوزن، على أن تختتم المرحلة الأحد بلقاءي فورتونا دوسلدورف مع أونيون برلين، وبادربون مع إينتراخت فرانكفورت.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.