تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بولسونارو يعلن تخلي ترامب عن فرض رسوم على واردات الصلب والالمنيوم البرازيلية 

إعلان

برازيليا (أ ف ب)

أعلن الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو الجمعة إن نظيره الأميركي تخلى عن فرض رسوم جمركية على واردات الصلب والالمنيوم البرازيلية، وذلك اثر محادثة هاتفية بينهما.

وقال في شريط فيديو بثه على حسابه على فيسبوك ان ترامب "اقتنع بحججي وقرر (..) عدم فرض رسوم على الصلب والالمنيوم" البرازيلي المصدر الى الولايات المتحدة.

وكان ترامب الذي هدد في بداية كانون الاول/ديسمبر بهذه العقوبات بسبب "تخفيض كبير" للعملة البرازيلية، تحدث الجمعة عبر تويتر عن "مباحثات مهمة" مع بولسونارو.

وقال الرئيس الاميركي في تغريدة أن "العلاقات بين الولايات المتحدة والبرازيل لم تكن يوما أقوى مما هي الآن".

من جهته قال الرئيس البرازيلي "تلقيت اتصالا هاتفيا من دونالد ترامب (..) لقد اجرينا مباحثات استمرت نحو 15 دقيقة في اطار من الود والاحترام الواجب بين رئيسي دولتين".

وفي سياق تعرضه لتخلي ترامب عن الرسوم قال بولسونارو، الذي كان نفى في الايام الاخيرة تلاعب بلاده بعملتها، ان "الولايات المتحدة هي شريكتنا الكبيرة ولدينا الكثير من القواسم المشتركة. والصداقة الشخصية والود الذي بيننا ازداد قوة".

وكان ترامب أعلن في آذار/مارس 2018 فرض رسوم جمركية بنسبة 25 بالمئة على واردات الصلب والالمنيوم من عدة دول قبل ان يلغيها بعد بضعة أشهر بالنسبة للارجنتين والبرازيل ودول اخرى.

وفي مقابل هذا الاعفاء قبلت البرازيل تحديد حصص تصدير.

واستوردت الولايات المتحدة في 2018 اكثر من 3,98 ملايين طن من الصلب من البرازيل تبلغ قيمتها نحو 2,5 مليار دولار، بحسب وزارة التجارة الاميركية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.