تخطي إلى المحتوى الرئيسي

توقيع اتفاق مشروع انابيب الغاز بين اليونان واسرائيل وقبرص مطلع العام المقبل

إعلان

اثينا (أ ف ب)

أعلنت اليونان الأحد أن اتفاق خط أنابيب "ايست ميد" سيتم توقيعه مع قبرص وإسرائيل في الثاني من كانون الثاني/يناير، وسط توتر بين أثينا وأنقرة حول استغلال موارد المحروقات في شرق البحر المتوسط.

وافاد مكتب رئيس الوزراء في بيان إنه سيتم توقيع الاتفاق في أثينا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس.

وخط أنابيب الغاز البالغ طوله 2000 كيلومتر سيكون قادرا على نقل بين 9 و 11 مليار متر مكعب من الغاز سنويا من الاحتياطيات البحرية لحوض شرق المتوسط قبالة قبرص وإسرائيل إلى اليونان وكذلك إلى إيطاليا ودول أخرى في جنوب شرق أوروبا عبر خط أنابيب الغاز "بوزيدون" و "اي جي بي".

ويتوقع أن يجعل المشروع من الدول الثلاث حلقة وصل مهمة في سلسلة إمدادات الطاقة في أوروبا ويحول دون محاولات تركيا بسط سيطرتها على شرق البحر المتوسط.

وقال المتحدث باسم الحكومة ستيليوس بيتساس الاحد "من المهم للغاية أن تبرز دول المنطقة عضلاتها في مواجهة الاستفزازات التركية".

يأتي إعلان توقيع هذا الاتفاق في ظل توتر بعد توقيع اتفاق بحري بين تركيا والحكومة الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة.

وواجه الاتفاق البحري الذي وقع اواخر تشرين الثاني/نوفمبر تنديدا شديدا من قبل العديد من البلدان، خصوصا اليونان وقبرص، لأنه يسمح لأنقرة بالمطالبة بحقوق في مناطق واسعة في شرق البحر الأبيض المتوسط الغني بالمواد الهيدروكربونية.

وكانت اليونان قد دعت الأمم المتحدة في 10 كانون الاول/ديسمبر إلى إدانة الاتفاق معتبرة انه يقوض السلام والاستقرار في المنطقة.

كما وقعت انقرة وحكومة طرابلس اتفاقا عسكريا مثيرا للجدل من شأنه ان يمهد لزيادة التدخل العسكري التركي في ليبيا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.