تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البابا فرنسيس واسقف كانتربري يتمنيان السلام لجنوب السودان

1 دقائق
إعلان

الفاتيكان (أ ف ب)

عبر البابا فرنسيس واسقف كانتربري جاستن ويلبي مجددا في رسالة مشتركة الأربعاء، عن تشجيعهما لمحادثات السلام في جنوب السودان غداة إرجائها إلى مطلع كانون الثاني/يناير.

وكتب الحبر الأعظم واسقف كانتربري "نرغب أن نتوجه إليكم وإلى كل شعب جنوب السودان بأحر التمنيات بالسلام والرخاء".

وذكرا برغبتهما في زيارة هذا البلد في حال التوصل إلى اتفاق.

وغرقت دولة جنوب السودان التي نالت استقلالها من السودان العام 2011، في حرب أهلية في كانون الاول/ديسمبر 2013 اثر اتهام رئيسها وهو من قبائل الدينكا، نائبه السابق وهو من قبائل النوير، بتدبير انقلاب عليه.

وأدى الصراع إلى مقتل نحو 400 ألف شخص بحسب احصاء حديث العهد، ودفع أكثر من أربعة ملايين، أي ما يوازي ثلث سكان جنوب السودان، إلى النزوح.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.