تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي: سقوط المتصدرَين ليكرز وباكس أمام كليبيرز وسفنتي سيكسرز

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

سقط متصدرا المنطقتين في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، لوس أنجليس ليكرز في الغربية وميلووكي باكس في الشرقية، في الأمسية ذاتها، الأول أمام غريمه كليبيرز 106-111، والثاني أمام مضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 109-121.

وشهدت مباريات الأربعاء في الدوري، مواجهات قوية بين نجوم اللعبة، لاسيما ليبرون جيمس وأنطوني ديفيس في صفوف ليكرز، وكواهي لينارد وبول جورج في كليبيرز، وبين أفضل لاعب في الموسم الماضي اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو (ميلووكي)، والكاميروني جويل إمبييد (فيلادلفيا).

في المباراة الأولى، قاد لينارد فريقه الى تجديد الفوز على الغريم ليكرز للمرة الثانية هذا الموسم، بعد المباراة الافتتاحية للدوري في تشرين الأول/أكتوبر. وسجل لينارد الآتي الى لوس أنجليس هذا الموسم بعدما قاد تورونتو رابتورز في الموسم الماضي الى تحقيق اللقب للمرة الأولى في تاريخه، 35 نقطة أضاف إليها 12 متابعة.

وكان لينارد (28 عاما)، أفضل مسجل في المباراة التي بدأها جيمس بأداء متواضع على الصعيد الهجومي، لكنه أنهاها قاب قوسين أو أدنى من تحقيق "تريبل دابل"، مع 23 نقطة وتسع متابعات وعشر تمريرات حاسمة.

ورغم البداية المتواضعة لجيمس، تمكن فريقه بفضل ديفيس (24 نقطة وست متابعات) وكايل كوزما (أفضل مسجل للفريق مع 25 نقطة)، من التفوق في المراحل الأولى من المباراة، لاسيما في الربع الثاني الذي أنهاه بنتيجة 30-20، وعزز تقدمه ليتقدم بفارق 15 نقطة في بداية الثالث.

لكن كليبيرز الذي فاز بالمباراة الأولى بين الفريقين على أرضه، أصر على تكرار الفوز في ملعب غريمه، وقلص الفارق بشكل تدريجي، الى أن تقدم بنتيجة 104-103 قبل 3:29 دقائق على نهاية المباراة بفضل رمية حرة للاعبه لو وليامس.

وتمكن كليبيرز من الحفاظ على الفارق حتى صافرة النهاية، بعدما سجل له لينارد في الربع الأخير 11 نقطة. كما تدخل زميله باتريك بيفيرلي بشكل حاسم قبل 3,6 ثوانٍ على النهاية، بتصديه لمحاولة ثلاثية من جيمس كانت كفيلة بمعادلة الأرقام (109-109) في ما لو نجح بتسجيلها.

وحقق كليبيرز فوزه الثالث في آخر خمس مباريات، والـ23 مقابل 10 هزائم هذا الموسم، وهو يحتل المركز الثالث في ترتيب المنطقة الغربية خلف دنفر ناغتس الذي تلقى الأربعاء أمام ضيفه نيو أورليانز بيليكانز، خسارته التاسعة (مقابل 21 فوزا)، وذلك بنتيجة 100-112.

وبقي ليكرز مرتاحا في صدارة المنطقة الغربية، اذ تلقى الخسارة السابعة مقابل 24 فوزا، ويبقى صاحب ثاني أفضل سجل خلف ميلووكي.

- سقوط ثانٍ لباكس... في 23 مباراة -

وتلقى باكس الأربعاء خسارته الخامسة في 32 مباراة، والثانية فقط في آخر 23، بسقوطه على ملعب فيلادلفيا الذي ثبت نهوضه من كبوة تلقيه ثلاث هزائم متتالية الأسبوع الماضي.

وحقق فيلادلفيا فوزه الثالث في ثلاث مباريات خاضها منذ السبت. واختار أن يكون هذا الفوز أشبه باكتساح لميلووكي، الفريق الأفضل في الدوري، والفارض نفسه مرشحا للذهاب بعيدا في الدوري المنتظم والأدوار الاقصائية ("بلاي أوف").

فقد هيمن سفنتي سيكسرز على مجريات اللقاء بشكل لا لبس فيه، وتمكن من التقدم بفارق بلغ 29 نقطة في مطلع الربع الأخير، معولا بشكل أساسي على نجمه إمبييد الذي سجل 31 نقطة وأضاف 11 متابعة.

وتمكن دفاع فيلادلفيا من تحييد أنتيتوكونمبو الذي اكتفى بتسجيل 18 نقطة (مع 14 متابعة)، ونجح في ثماني محاولات فقط من أصل 23.

وكان أفضل مسجل لباكس الذي تلقى الأربعاء خسارته الثانية فقط في آخر 23 مباراة، كريس ميدلتون مع 31 نقطة.

وفي بقية المباريات، تمكن غولدن ستايت ووريرز من الفوز على هيوستن روكتس 116-104، بينما تغلب بوسطن سلتيكس على مضيفه حامل اللقب تورونتو رابتورز 118-102.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.