تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المغرب: حكم بسجن الناشط "مول الكاسكيطة" 4 سنوات بتهمة "إهانة الملك"

صورة أرشيفية لمدينة الرباط المغربية
صورة أرشيفية لمدينة الرباط المغربية رويترز/ أرشيف

أصدرت محكمة في مدينة سطات غرب المغرب الخميس حكما بالسجن أربع سنوات على الناشط محمد السكاكي المعرف باسم "مول الكاسكيطة" إثر إدانته بتهمة "إهانة الملك". وذلك على خلفية نشره تسجيلا مصورا لاقى انتشارا واسعا على موقع يوتيوب ينتقد فيه الملك محمد السادس. وأكد محامي المتهم أن موكله سيستأنف الحكم الصادر ضده.

إعلان

قضت محكمة في مدينة سطات غرب المغرب الخميس بالسجن أربع سنوات على الناشط على موقع يوتيوب محمد السكاكي المعروف باسم "مول الكاسكيطة"، إثر إدانته "بإهانة الملك" في تسجيل فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت وكالة المغرب العربي للأنباء إن المحكمة الابتدائية في سطات قضت كذلك بتغريم السكاكي 40 ألف درهم ( 4153 دولارا)، بعدما أدانته "بالإساءة إلى العاهل المغربي الملك محمد السادس وسب المغاربة وإهانة المؤسسات الدستورية وحيازة المخدرات".

هيئة الدفاع: الحكم قاس ويدخل في إطار التضييق على حرية التعبير

واعتبرت هيئة الدفاع عن السكاكي في تصريحات للصحافة أن الحكم عليه "قاس وغير عادل" ويدخل في إطار "التضييق على حرية التعبير". وأضاف محمد زيان محامي المتهم أن موكله سيستأنف الحكم.

واعتقل سكاكي، الذي تتجاوز مشاهدات تسجيلاته عادة 100 ألف في مطلع كانون الأول/ديسمبر بعد أن نشر فيديو يشتم فيه المغاربة ووصفهم بـ"الحمير" وانتقد الملك محمد السادس، الذي يعتبر في الدستور أنه "لا يمكن المساس به".

واعتذر السكاكي للمغاربة أمام المحكمة عن العبارات الواردة في الفيديو وقال إنه لم يقصد عموم الشعب المغربي و"إنما فئة قليلة" كما أضاف أنه لم يقصد الإساءة إلى الملك وإنما كانت "مناشدة مني إليه وطلبا بأن يتدخل لتصحيح أخطاء المسؤولين". ويأتي الحكم على السكاكي بعد أقل من شهر من الحكم على مغني راب بالسجن عاما "لإهانته مسؤولا حكوميا".

احتجاز صحافي بعد نشر تغريدة تنتقد أحد القضاة

والخميس كذلك احتجز الصحافي عمر راضي (33 عاما) في الدار البيضاء ويواجه محاكمة الآن، حسبما قال محاميه سعيد بن حماني. ويتهم بسبب نشره تغريده قبل تسعة أشهر تنتقد قاض يتولى قضية ضد قادة الحراك.

يذكر أن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان قد انتقدت في يوليو/ تموز الماضي "تصاعد انتهاكات حقوق الإنسان والحريات العامة والفردية".

فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.