تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة انكلترا: كالفرت-لوين يمنح ايفرتون وأنشيلوتي الفوز الثاني تواليا

إعلان

لندن (أ ف ب)

كان المهاجم الشاب دومينيك كالفرت-لوين على الموعد مجددا وقاد ايفرتون ومدربه الجديد الايطالي كارلو أنشيلوتي إلى الفوز على مضيفه نيوكاسل بنتيجة 2-1 بتسجيله ثنائية السبت ضمن المرحلة 20 من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

ومنح كالفرت-لوين (22 عاما) ايفرتون الفوز في المرحلة السابقة حين سجل الهدف الوحيد في اللقاء امام بيرنلي في الدقيقة 80، ليواصل تألقه ويهدي أنشيلوتي انتصاره الثاني في مباراتين مع الـ"توفيز".

كما هو الفوز الـ50 لأنشيلوتي في 78 مباراة في الدوري الإنكليزي وبات خامس أسرع مدرب يبلغ هذا الحاجز في البريمر ليغ.

وعين إيفرتون أنشيلوتي مدربا السبت الماضي خلفا للبرتغالي ماركو سيلفا، وسبق له تدريب تشلسي بين عامي 2009 و2011 حقق خلالهما الثنائية المحلية (الدوري والكأس) في موسمه الاول مع النادي اللندني.

ورفع ايفرتون رصيده الى 25 نقطة وصعد إلى المركز العاشر موقتا بالتساوي مع نيوكاسل الذي تراجع غلى المركز الحادي عشر.

وافتتح كالفرت-لوين النتيجة بعدما وصلته الكرة على باب المرمى بعد تسديدة من زميله الايسلندي جيلفي سيغوردسون، ارتطمت بأحد لاعبي نيوكاسل فتهيأت أمامه قبل أن يسكنها الشباك (13).

ورفع نيوكاسل أداءه بعد الهدف وكاد أن يدرك التعادل عندما توغل الهولندي ييترو فيليمس بطريقة رائعة داخل المنطقة، ومرر الكرة الى البارغوياني ميغيل ألميرون الا ان كرته ارتدت من القائم الايمن، قبل أن يتابعها أندي كارول في المرمى الا ان الحكم ألغاه بداعي تسلل على الاخير (29).

وواصل أصحاب الارض ضغطهم وسدد السويسري فابيان شار كرة صاروخية عن الجهة اليمنى تصدى لها الحارس جوردان بيكفورد بصعوبة (38).

وحصل فريق "ماغبايس" على ما أراده في الشوط الثاني وعادل الارقام بهدف مميز لشار، بعد أن رفع فيليمس كرة ثابتة عن الجهة اليسرى الى داخل المنطقة، مهدها كارول برأسه أمام السويسري الذي تابعها "على الطاير" بيمناه من مسافة قريبة (56).

وانتظر "توفيز" ثماني دقائق فقط قبل أن يتقدموا بالنتيجة مجددا بعدما افتكوا الكرة في منتصف الملعب وانطلقوا في هجمة مرتدة، وصلت على إثرها على الجهة اليمنى الى البرازيلي ريشارليسون الذي مررها عرضية زاحفة الى كالفرت-لوين القادم من الخلف فتابعها في الشباك بسهولة (64) رافعا رصيده الى ثمانية اهداف في الدوري هذا الموسم.

وفي مباراة أخرى، أهدر كريستال بالاس فرصة الارتقاء ولو موقتا أمام مانشستر يونايتد وتعادل 1-1 مع مضيفه ساوثمبتون.

وافتتح بالاس التسجيل برأسية للمدافع جايمس تومكينز في أعلى الزاوية اليسرة للمرمى إثر كرة ثابتة عن الجهة اليمنى نفذها الصربي لوكا ميليفوييفيتش (50).

وعادل ساوثمبتون عن طريق المهاجم داني اينغز الذي استغل كرة خاطئة لأحد المدافعين فسددها بيمناه من داخل المنطقة في أسفل الزاوية اليسرى، رافعا رصيده الى 12 هدفا هذا الموسم، ولحق بمهاجم أرسنال الدولي الغابوني بيار إيميريك أوباميانغ في المركز الثاني على لائحة الهدافين خلف المتصدر جايمس فاردي نجم ليستر سيتي (17 هدفا).

وفي مباراة ثالثة، دك واتفورد شباك ضيفه أستون فيلا بثلاثية نظيفة رغم اكماله المباراة بعشرة لاعبين بدءا من الدقيقة 57 اثر طرد الجامايكي أدريان ماريابا لتحصله على الانذار الثاني.

وافتتح واتفورد التسجيل بعدما سدد الفرنسي عبدولاي دوكوريه كرة زاحفة من على حدود المنطقة تصدى لها الحارس توم هيتون وتهيأت أمام تروي ديني الذي تابعها بيسراه في أسفل الزاوية اليمنى (42)، قبل أن يسجل هدفه الثاني من ركلة جزاء تحصل عليها بنفسه اثر عرقلة داخل المنطقة (67).

وأحرز السنغالي اسماعيلا سار الهدف الثالث بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة بعد عرضية من الفرنسي اتيان كابوي إثر هجمة مرتدة (71).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.