تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كراكاس تطلب من البرازيل اعادة خمسة جنود فنزويليين

إعلان

ساو باولو (أ ف ب)

طلبت فنزويلا السبت من الحكومة البرازيلية إعادة خمسة جنود فنزويليين موجودين على الاراضي البرازيلية ويعتزمون بحسب برازيليا طلب اللجوء بالبرازيل.

واعلنت الحكومة البرازيلية في وقت سابق السبت ان خمسة جنود فنزويليين عثر عليهم الخميس في اراضي البرازيل سيطلبون اللجوء في هذا البلد.

ووفقا لبرازيليا، عثر على الجنود الخمسة خلال دورية روتينية الخميس في شمال ولاية رورايما البرازيلية المتاخمة لفنزويلا.

وقد كانوا مجردين من السلاح ونقلوا إلى بوافيستا عاصمة هذه الولاية البرازيلية حسب بيان برازيلي رسمي.

وتكفلت بالجنود الخمسة السبت وحدة برازيلية متخصصة وهم "سيباشرون الاجراءات لطلب اللجوء بالبرازيل"، حسب ما جاء في بيان مشترك لوزارتي الخارجية والدفاع البرازيليتين.

وقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو السبت ان كراكاس تطلب من البرازيل اعادة الجنود الخمسة الى فنزويلا، واصفا اياهم بانهم "فارون" و"ارهابيون".

واضاف في كلمة القاها امام وحدات عسكرية "آمل في ان يتم احترام القانون والعدالة الدوليين وان يكون الارهابيون الخمسة بايدي العدالة الفنزويلية في اسرع وقت".

وقال مادورو ان السلطات البرازيلية "القت القبض على الجنود الخمسة" بناء على طلب القوات المسلحة الفنزويلية. وتابع "اخبرناهم بمكان وجود الارهابيين الفارين".

وقال وزير الخارجية خورخي اريزا في بيان ان فنزويلا اتخذت "الخطوات الدبلوماسية اللازمة لطلب وتيسير عودة هذه المجموعة من المواطنين".

وتتهم فنزويلا الجنود الخمسة بانهم مسؤولون عن هجوم في 22 كانون الاول/ديسمبر على وحدة عسكرية فنزويلية في ولاية بوليفار بجنوب فنزويلا. وقُتل جندي في هذا الهجوم وتمت ايضا سرقة اسلحة بحسب كراكاس.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.