تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مرشح المعارضة يفوز في انتخابات غينيا بيساو الرئاسية

إعلان

بيساو (أ ف ب)

فاز مرشح المعارضة رئيس الوزراء الأسبق عمر سيسوكو امبالو، في الانتخابات الرئاسية في غينيا-بيساو، فيما ندد منافسه دومينغوس سيمويس بيريرا، بحصول "تزوير".

وتدارك امبالو (47 عاما) تأخره ب12 نقطة خلال الدورة الأولى، وحصد نسبة 53,55% من الأصوات في الانتخابات التي جرت الأحد، في مقابل حصول منافسه على 46,45%، بحسب لجنة الانتخابات الوطنية.

وأعلن بيريرا (56 عاما) أمام أنصاره في مقر حزبه "الحزب الإفريقي لاستقلال غينيا والرأس الأخضر"، أنّ "النتائج الأولية (...) تشوبها المخالفات والبطلان والألاعيب، ما يمثّل تزويرا انتخابيا".

وقال "لا يمكننا القبول بنتيجة كهذه".

من جانبه، أعلن امبالو الذي ترشح عن الحركة من أجل تناوب ديموقراطي (ماديم) المنشقة عن الحزب الإفريقي، "سأكون رئيس الوفاق الوطني".

وبرغم تأخره في الدورة الأولى، نجح امبالو في تأمين دعم أبرز المرشحين الخاسرين، خاصة الرئيس المنتهية ولايته خوسيه ماريو فاز الذي حل رابعا في الدورة الأولى.

وكان المرشح الفائز رئيسا للوزراء بين 2016 و2018 وهو لواء في الاحتياط، متخصص في المسائل الدفاعية والجيوستراتيجية. وكان ممثل صندوق استثمار ليبي في غرب افريقيا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.