تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا: توقيف سبعة أشخاص يشتبه بمساعدتهم لكارلوس غصن في الهروب إلى لبنان

فتحت السلطات التركية تحقيقا لمعرفة خلفيات مرور رجل الأعمال الشهير كارلوس غصن بأراضيها قبيل وصوله إلى لبنان.
فتحت السلطات التركية تحقيقا لمعرفة خلفيات مرور رجل الأعمال الشهير كارلوس غصن بأراضيها قبيل وصوله إلى لبنان. أ ف ب

في إطار تحقيق حول كيفية عبور المدير التنفيذي السابق لمجموعة رينو-نيسان كارلوس غصن عبر إسطنبول، أوقفت السلطات التركية الخميس سبعة أشخاص للاشتباه بمساعدتهم لرجل الأعمال الشهير للمرور عبر تركيا إلى لبنان بعد فراره من اليابان حيث كان ينتظر محاكمته.

إعلان

أفادت وسائل إعلام تركية ووكالة أنباء دوغان الخميس أن تركيا فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات عبور المدير التنفيذي السابق لمجموعة رينو-نيسان كارلوس غصن من إسطنبول إلى لبنان.

كما أوقفت السلطات التركية سبعة أشخاص في إطار التحقيق خصوصا وأن رجل الأعمال الشهير كان من المفترض أن تتم محاكمته في طوكيو ولكنه فر إلى لبنان، بلده الأم، في ظروف تخيم إلى الآن عليها الضبابية.

وأفادت قناة "إن تي في" التركية أن وزير الداخلية التركي هو من أمر بفتح التحقيق لتحديد الظروف التي سمحت بعبور غصن مطارا في إسطنبول. 

ويشكل فرار غصن المتهم بارتكاب جرائم مالية وكان قيد الإقامة الجبرية بعد 130 يوما في السجن، تطورا جديدا في هذه القضية التي شهدت سقوط أحد أكثر الأقطاب نفوذا في قطاع السيارات. 

ويشتبه أن غصن استخدم طائرة خاصة من مطار كنساي في غرب اليابان. وتوجهت طائرة مماثلة في 29 كانون الأول/ديسمبر قرابة الساعة 23:00 حسب التوقيت المحلي من كانساي باتجاه إسطنبول، وفق ما أفادت وسائل إعلام يابانية. 

ويشتبه بأن غصن قد نزل في مطار أتاتورك، بحسب صحيفة حرييت التركية. ومطار أتاتورك مغلق الآن ولا يستخدم إلا للرحلات التجارية، لكن أيضا للطائرات الخاصة. وقالت الصحيفة إن غصن غادر بعد وقت قصير باتجاه بيروت على متن طائرة خاصة أخرى.

فرانس24/ أ ف ب 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.