تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البابا فرنسيس يدعو إلى الحوار درءاً ل"الأعمال العدائية"

إعلان

الفاتيكان (أ ف ب)

دعا البابا فرنسيس الأحد في ظل تصاعد التوتر في الشرق الأوسط، إلى الحفاظ على "الحوار وضبط النفس" درءاً ل"الأعمال العدائية"، ولكن من دون أن يذكر بلدا أو منطقة بعينها، وذلك خلال صلاة التبشير الملائكي في باحة القديس بطرس في الفاتيكان.

وقال البابا "نشعر في عدة أماكن من العالم بمناخ توتر مروع"، خارجا بذلك عن النص الموزع مسبقا، في ما بدا أنّه تلميح إلى الأزمة بين الولايات المتحدة وإيران.

واضاف أنّ "الحرب لا تحمل سوى الموت والدمار. أدعو كل الأطراف إلى إبقاء شعلة الحوار وضبط النفس مشتعلة والحيلولة دون الأعمال العدائية".

وأدى اغتيال الجنرال الإيراني النافذ قاسم سليماني في غارة أميركية في العراق الجمعة، إلى تصاعد التوتر في الشرق الأوسط بشكل شديد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.