تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حسن نصر الله: الجيش الأميركي "سيدفع الثمن" ردا على مقتل سليماني

إعلان

بيروت (أ ف ب)

أعلن الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله الأحد أن الجيش الأميركي هو الذي قتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس وثمانية من رفاقهما في العراق، وهو الذي "سيدفع الثمن".

وقال نصرالله في حفل تأبين لسليماني والمهندس في الضاحية الجنوبية لبيروت، معقل حزب الله، "القصاص العادل هو (من) الوجود العسكري الأميركي في المنطقة: القواعد العسكرية الأميركية، البوارج العسكرية الأميركية، كل ضابط وجندي في المنطقة".

وأضاف "الجيش الأميركي هو الذي قتل هؤلاء وسيدفع الثمن"، مؤكدا أن الشعب الأميركي والمدنيين الأميركيين غير مستهدفين.

وقوطع نصرالله الذي كان يتحدث عبر شاشة عملاقة في قاعة ضاقت بمناصريه، مرارا بالتصفيق وبهتافات "الموت لأميركا"، و"لبيك نصرالله". بينما كان الحاضرون يلوحون ايضا بأعلام الحزب الصفراء.

واذ دعا الى أن يكون الردّ من فعل كل "محور المقاومة" في المنطقة، تابع نصرالله المدعوم من ايران "عندما تبدأ نعوش الجنود والضباط الأميركيين بالعودة الى الولايات المتحدة، سيدرك ترامب وإدارة ترامب أنهم خسروا المنطقة وسيخسرون الانتخابات".

وقال "يجب أن تكون إرادتنا في محور المقاومة التالي: الرد على دماء قاسم سليماني وأبو مهدي هو إخراج القوات الأميركية من كل منطقتنا".

كذلك، دعا نصرالله الشعب العراقي الى طرد كل الجنود الأميركيين من العراق، قائلا "أيها الشعب العراقي الأبي، أضعف الإيمان بالرد على جريمة قتل قاسم سليماني هو إخراج القوات الأميركية من العراق وتحرير العراق من الاحتلال الجديد".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.