تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أول اجتماع لمجلس الوزراء الفرنسي في 2020 تحت ضغط الإضرابات الرافضة لإصلاح نظام التقاعد

الإضراب انطلق في فرنسا يوم 5 ديسمبر/كانون الأول 2019
الإضراب انطلق في فرنسا يوم 5 ديسمبر/كانون الأول 2019 أ ف ب

ترأس الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين أول مجلس وزراء في 2020. ويتزامن هذا الاجتماع مع استمرار الإضرابات الرافضة لإصلاح نظام التقاعد دون أي حل في الأفق، خاصة مع تمسك الطرفين، الحكومة والنقابات، بموقفيهما تجاه هذا الملف.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.