تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس المحترفين: نادال يتحسن وديوكوفيتش يعاند المناخ لبلوغ ربع النهائي

إعلان

سيدني (أ ف ب)

قاد المصنف أول عالميا رافايل نادال منتخب إسبانيا الى تحقيق الفوز الثاني في كأس رابطة المحترفين في كرة المضرب الإثنين، في يوم شهد بلوغ صربيا الدور ربع النهائي على رغم معاناة نجمها نوفاك ديوكوفيتش من الظروف المناخية.

وحقق المنتخب الإسباني فوزه الثاني في البطولة التي تستضيف أستراليا نسختها الأولى، وأتى على حساب الأوروغواي في المجموعة الثانية التي حققت اليابان فوزها الثاني فيها أيضا، بينما تخطت صربيا عقبة فرنسا في المجموعة الأولى 2-1، وتأهلت الى الدور المقبل في ظل خسارة تشيلي أمام جنوب إفريقيا في اليوم الرابع للمسابقة الممتدة لعشرة أيام.

وانضمت صربيا الى أستراليا التي باتت الأحد أول المتأهلين الى ربع نهائي البطولة التي يشارك فيها 24 منتخبا في ست مجموعات. ويتأهل متصدر كل مجموعة، وأفضل منتخبين يحلان في المركز الثاني.

- نادال يتحسن -

ضمن المجموعة الثانية، تفوق المنتخب الإسباني بسهولة بفوزين في الفردي لروبرتو باوتيستا أغوت على فرانكو رونكاديلي 6-1 و6-2، ونادال على بابلو كويفاس بنتيجة 6-2 و6-1 في 73 دقيقة فقط.

وهو الفوز الثاني لإسبانيا في المجموعة بعد أول على جورجيا 3-صفر، لتواصل المنافسة على بطاقة التأهل المباشر الى ربع النهائي مع اليابان الفائزة اليوم أيضا على جورجيا بنتيجة 2-1.

وقال نادال الذي احتاج الى قرابة ساعتين في الجولة الأولى للتغلب على الجورجي نيكولوز باسيلاشفيلي، "قدمت مباراة رائعة. لعبت بشكل أفضل من المرة الماضية. كان فوزا إيجابيا جدا ضد منافس أحترمه كثيرا"، في إشارة الى المخضرم كويفاس (34 عاما) المصنف 45 عالميا حاليا، والذي كان في أعوام سابقة ضمن نادي العشرين الأوائل.

واستغل نادال تزعزع أداء منافسه على صعيد الإرسال، وكسره أربع مرات خلال المباراة، ليمنح إسبانيا فوزها الثاني ويبقيها على مسافة متساوية من اليابان التي يغيب عنها أبرز لاعبيها كي نيشيكوري.

لكن هذا الغياب يعوضه بشكل مثالي يوشيهيتو نيشيوكا الذي قاد بلاده الى الفوز الثاني، وذلك على حساب جورجيا بنتيجة 2-1، في اليوم الرابع من النسخة الأولى للمسابقة.

وتفوق الفريق الياباني على جورجيا بفوز نيشيوكا المصنف 72 عالميا بنتيجة 6-2 و6-3 على المصنف 26 عالميا باسيلاشفيلي، بعدما كان مواطنه غو سويدا قد فاز في مباراة الفردي الأولى على ألكسندر متريفيلي 4-6، 6-3 و6-2.

واكتفت جورجيا بالفوز في مباراة الزوجي، لتتلقى خسارتها الثانية في المجموعة بعد أولى أمام إسبانيا بثلاثية نظيفة، بينما حققت اليابان فوزها الثاني بعد أول على الأوروغواي بنتيجة 3-صفر أيضا.

وعوّض نيشيوكا (24 عاما) بشكل مثالي افتقاد اليابان لنيشيكوري، إذ حقق فوزه الثاني تواليا في الفردي بعد تغلبه على بابو كويفاس بنتيجة ساحقة 6-صفر و6-1 السبت في اليوم الثاني من منافسات كأس المحترفين.

وقال "أعتقد أنني قدمت أفضل كرة مضرب لدي، وأنا سعيد جدا لذلك".

- صربيا تقلب تأخرها -

وفي منافسات المجموعة الأولى، قاد ديوكوفيتش صربيا لقلب تأخرها أمام فرنسا بنتيجة صفر-1، الى فوز بنتيجة 2-1 بعد شوط فاصل في مباراة الزوجي.

وتغلب ديوكوفيتش في الفردي على غايل مونفيس 6-3 و6-2 في ساعة و31 دقيقة، ليعادل النتيجة بعد فوز الفرنسي بونوا بير في مباراة الفردي الأولى على دوسان لايوفيتش بصعوبة 6-2، 6-7 (6-8)، و6-4.

وحسمت صربيا المواجهة بفوز ديوكوفيتش وفيكتور ترويسكي في الزوجي على الفرنسيين نيكولا ماهو وإدوار روجيه-فاسلان 6-3 و6-7 (5-7) و10-3 في الشوط الفاصل بعد ساعة و47 دقيقة من اللعب.

لكن ديوكوفيتش اختبر في لقاء الفردي في مدينة بريزبين، الظروف المناخية التي قد يواجهها في وقت لاحق هذا الشهر، عندما يبدأ الدفاع عن لقبه في بطولة أستراليا المفتوحة التي تقام في مدينة ملبورن.

وشكا الصربي من مباراة الفردي "في ظل إحدى أكثر الظروف المناخية رطوبة التي اختبرها في مسيرتي. هذا المساء كان فتاكا".

وقاد المصنف أول عالميا سابقا بلاده الى تحقيق الفوز الثاني في المسابقة بعد أول على جنوب إفريقيا التي عوضت تلك الخسارة، بفوز ساحق على تشيلي بنتيجة 3-صفر الإثنين.

وضمن المنتخب الإفريقي الفوز بنتيجة مباراتي الفردي، مع تفوق لويد هاريس على نيكولاس ياري 6-4 و6-4 في 81 دقيقة، وكيفن أندرسون على كريستيان غارين 6-صفر و6-3 في 74 دقيقة فقط.

كما حسمت جنوب إفريقيا مباراة الزوجي لصالحها في 71 دقيقة.

وأظهر أندرسون أنه على الطريق الصحيح لاستعادة المستوى الذي جعل منه سابقا مصنفا خامسا عالميا، بعد معاناته من إصابة في الركبة أثّرت سلبا على موسمه في العام 2019، وأدت الى تراجعه الى المركز 147.

وغاب أندرسون (33 عاما) عن النصف الثاني من موسم العام الماضي وخضع لعملية جراحية في الركبة في أيلول/سبتمبر. وخاض إبن الـ33 عاما في كأس المحترفين، مباراته الأولى بعد الغياب المطول، وخسرها أمام ديوكوفيتش، علما بأن الأخير أشاد بمستوى منافسه رغم ابتعاده عن الملاعب.

وأكد أندرسون الفارع الطول (2,03 م) رغبته في العودة الى موقعه السابق "تصنيفي الأفضل كان ضمن الخمسة الأوائل، لذا أرغب في العودة الى هذا الموقع (...) لكن الهدفين البارزين هما الرغبة في الفوز بإحدى دورات الماسترز"، وبعدها "بطبيعة الحال، الجائزة الكبرى في كرة المضرب، أي الفوز بطولة غراند سلام".

وفي منافسات المجموعة الخامسة، حققت النمسا فوزها الثاني وذلك على حساب الأرجنتين بثلاثية نظيفة، بينما حققت كرواتيا فوزها الأول، وأتى حساب بولندا بنتيجة 2-1.

وتغلب المصنف رابعا عالميا دومينيك تييم على الأرجنتيني دييغو شفارتسمان 6-3 و7-6 (7-3)، ومواطنه دينيس نوفاك على غيدو بييا صفر-6، 6-4 و6-4. كما فازت النمسا أيضا بمباراة الزوجي.

وضمن المجموعة ذاتها، تبادلت كرواتيا وبولندا الفوز في مباراتي الفردي، اذ نالت الأولى النقطة الأولى بفوز مارين سيليتش على كاسبر زوك 7-6 (10-8) و6-4، وعادل هوبرت هوركاش بفوز على بورنا تشوريتش 6-2 و6-2.

وحسمت كرواتيا المواجهة في الزوجي بتغلب إيفان دوديغ ونيكولا ميكتيتش على هوركاش ولوكاش كوبوت 6-2 و6-1.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.