تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جوائز الاتحاد الافريقي: الثالثة ثابتة لمانيه أفضل لاعب لعام 2019

إعلان

الغردقة (مصر) (أ ف ب)

كانت الثالثة ثابتة للمهاجم السنغالي لنادي ليفربول الانكليزي ساديو مانيه الذي توج بجائزة أفضل لاعب افريقي لعام 2019 الثلاثاء خلال حفل توزيع جوائز الاتحاد الافريقي لكرة القدم في مدينة الغردقة المصرية المطلة على البحر الأحمر.

ونافس مانيه على هذا اللقب على مدار الأعوام الثلاثة الماضية، ليحقق أخيرا لقبا غاب عن بلاده منذ أن حصده مواطنه الحاجي ضيوف عامي 2001 و2002.

وحصد مانيه ابن الـ27 عاما اللقب للمرة الأولى في تاريخه متفوقا على زميله في فريق ليفربول، المصري محمد صلاح والذي تُوّج بجائزة الأفضل عامي 2017 و2018 والجزائري رياض محرز لاعب مانشستر سيتي الانكليزي الفائز بها عام 2016.

وعلى الرغم من أن مصر هي البلد المضيف للحدث إلا أن صلاح لم يحضر الحفل ليشارك مانيه فرحته، كما فعل السنغالي العام الماضي في دكار مع الفرعون المصري اثناء تتويجه. كذلك غاب محرز عن المشهد لانشغاله بمباراة فريقه ضد مانشستر يونايتد في كأس الرابطة الانكليزية اليوم.

وقال مانيه بعد تتويجه "كرة القدم هي وظيفتي وأنا أحبها وسعيد وفخور بهذا اليوم الكبير".

وختم "أود أن اشكر كل شعب السنغال لدعمه لي طوال الوقت وقريتي الصغيرة البعيدة .. أنا واثق انهم يرونا الان على التلفزيون".

وحصد السنغالي 477 صوتا ليفوز بالجائزة، فيما جاء صلاح في المركز الثاني بـ325 صوتا ومحرز ثالثا بـ267 صوتا.

وكان مانيه قد أحرز خلال عام 2019 34 هدفا في 61 مباراة لعبها مع ناديه ليفربول الذي توج معه بلقب دوري ابطال اوروبا، كما صنع 12 هدفا وفقا لاحصاءات الاتحاد الإفريقي التي نشرها على حسابه الرسمي على موقع تويتر.

وأدى مانيه دورا موازيا تقريبا لصلاح (27 عاما أيضا) في مسيرة ليفربول في العام المنصرم. فهما تشاركا (مع مهاجم أرسنال الغابوني بيار-إيمريك أوباميانغ) لقب هداف الدوري الإنكليزي لموسم 2018-2019، وسجل المصري خمسة أهداف لليفربول في دوري الأبطال مقابل أربعة للسنغالي.

لكن الفارق الوحيد ربما بين الزميلين كان بطولة كأس الأمم الإفريقية التي استضافتها مصر في حزيران/يونيو وتموز/يوليو الماضيين، حيث خاب أمل المصريين بخروج منتخب الفراعنة من الدور ثمن النهائي بخسارة متأخرة بهدف نظيف أمام جنوب إفريقيا، بينما مكّن مانيه المنتخب السنغالي من بلوغ النهائي قبل أن يخسر أمام محرز ورفاقه.

- الأفضل في إفريقيا 2019 -

ووزعت جوائز أخرى خلال الأمسية بحضور رئيس الاتحاد الدولي "فيفا" السويسري جاني إنفانتينو ورئيس الاتحاد الافريقي الملغاشي احمد احمد.

وكان حاضرا ايضا عدد كبير من نجوم القارة السابقين بينهم مقدم الحفل الكاميروني صامويل ايتو والمصري أحمد حسن والجزائري رابح ماجر والنيجيري كانو والسنغالي الحاجي ضيوف، فضلا عن بعض النجوم العالميين مثل البرازيلي كافو والارجنتيني خوان فيرون.

ونالت النيجيرية عزيزات أوشوالا لقب أفضل لاعبة في القارة للمرة الرابعة في مسيرتها على حساب منافستيها، الكاميرونيةأجارا نشوت والجنوب إفريقية ثيمبي كغاتلانا.

ونال منتخب الجزائر لقب أفضل منتخب للرجال لعام 2019، بعد فوزه ببطولة الأمم الإفريقية الأخيرة على حساب السنغال بهدف نظيف. وتوج مدربه جمال بلماضي بجائزة أفضل مدرب في القارة للمرة الأولى في مسيرته لمساهمته الكبيرة في الانجاز القاري.

وكانت جائزة أفضل منتخب نسائي من نصيب الكاميرون الذي وصل إلى دور الـ16 في كأس العالم للسيدات في فرنسا 2019.

ونالت الجنوب إفريقية ديزيريه إيليس للعام الثاني على التوالي جائزة أفضل مدرب للسيدات بقيادتها منتخب بلادها والتأهل به لكأس العالم في فرنسا 2019.

وحاز رئيس الاتحاد المصري السابق لكرة القدم هاني أبو ريدة جائزة أفضل رئيس اتحاد وطني وذلك إثر قيام مصر بتنظيم بطولتي الأمم الإفريقية للرجال، والمؤهلة لدورة الالعاب الاولمبية، فيما نال المغربي أشرف حكيمي (21 عاما)، لاعب فريق بوروسيا دورتموند الألماني، جائزة أفضل لاعب شاب للعام الثاني على التوالي.

وكان هدف العام من نصيب محرز الذي أحرزه من ركلة حرة متقنة ضد منتخب نيجيريا في الثواني الاخيرة من الدور نصف النهائي لبطولة الأمم الإفريقية 2019.

وتوج الجزائري يوسف البلايلي، نجم اهلي جدة السعودي، بجائزة أفضل لاعب داخل قارة إفريقيا، متفوقًا على كل من طارق حامد (الزمالك)، والتونسي أنيس البدري (الترجي).

وتم الاعلان عن تشكيل فريق العام في القارة الإفريقية ليتضمن: في حراسة المرمى: الكاميروني اندريه اونانا (اياكس امستردام) وفي الدفاع: المغربي اشرف حكيمي (بروسيا دورتموند)والسنغالي خاليدو كوليبالي (نابولي) والكاميروني جويل ماتيب (ليفربول) والعاجي سيرج اورييه (توتنهام)، وفي خط الوسط: الجزائري رياض محرز (مانشستر سيتي) والسنغالي ايدريسا غي (باريس سان جرمان) والمغربي حكيم زياش (اياكس امستردام)، وفي الهجوم: المصري محمد صلاح (ليفربول) والسنغالي ساديو مانيه (ليفربول) والغابوني اوباميانغ (أرسنال).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.