تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي للمحترفين: باكس يزيد محن ووريرز ويوكيتش يتفوق على دونتشيتش

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

استمرت محن غولدن ستايت ووريرز الذي وصل الى النهائي في جميع المواسم الخمسة الماضية وتوج باللقب ثلاث مرات، وذلك بتلقيه هزيمته الثلاثين على يد ميلووكي باكس المتصدر الحالي للترتيب العام بنتيجة 98-107 الأربعاء في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وبعد أن هيمن على المنطقة الغربية في المواسم الخمسة الماضية، يجد فريق المدرب ستيف كير نفسه في ذيل الترتيب وصاحب ثاني أسوأ سجل في الدوري خلف أتلانتا هوكس، متأثرا باصابة نجميه ستيفن كوري وكلاي طومسون ورحيل النجم الآخر كيفن دورانت.

وفي المقابل، يعيش ميلووكي باكس أفضل أيامه منذ أوائل السبعينات حين توج بطلا للدوري للمرة الأولى والأخيرة عام 1971 ووصل الى نهائي الدوري عام 1974 حين كان يلعب ضمن المنطقة الغربية (خسر حينها أمام بوسطن سلتيكس).

ويدين باكس بهذه النهضة الى نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الذي قدم مباراة كبيرة أخرى ولعب الدور الأساسي في الفوز الثالث والثلاثين لفريقه من أصل 39 مباراة، وذلك بتسجيله 30 نقطة مع 12 متابعة و4 تمريرات حاسمة، فيما ساهم كريس ميدلتون بـ21 نقطة مع 7 متابعات و6 تمريرات حاسمة وإيريك بليدسو وبروك لوبيز بـ16 و12 نقطة تواليا.

وفي جهة أصحاب الأرض الذين تلقوا هزيمتهم السادسة تواليا وسقطوا للمرة الثالثة عشرة في ملعبهم من أصل 21 مباراة، فلم يصل أي من لاعبيهم الى العشرين نقطة وكان أفضلهم أليك بوركس الذي سجل 19 نقطة مع 5 متابعات و6 تمريرات حاسمة في غضون 26 دقيقة فقط، وأضاف كل من داميون لي وغلين روبنسون 15 نقطة مع 7 متابعات للثاني.

وعلى ملعب "أميريكن إيرلاينز ترافل سنتر"، تفوق الصربي نيكولا يوكيتش على السلوفيني لوكا دونتشيتش وقاد دنفر ناغتس للفوز على مضيفه دالاس مافريكس 107-106، بتسجيله سلة الحسم قبل 7,9 ثانية على صافرة النهاية.

وتألق يوكيتش في الشوط الثاني الذي سجل فيه 26 من مجمل نقاطه الـ33، وأضاف أيضا 6 متابعات و7 تمريرات حاسمة ليقود دنفر الى فوزه السادس والعشرين في 37 مباراة، فيما مني دالاس الذي يستضيف الجمعة متصدر المنطقة الغربية لوس أنجليس ليكرز، بهزيمته الـ14 في 37 مباراة.

وبعد أن حقق أفضل مباراة في مسيرته من ناحية النقاط بتسجيله 47 الإثنين في المباراة التي فاز بها فريقه على أتلانتا هوكس، انتظر يوكيتش حتى آخر 4,31 دقيقة من الشوط الأول ليسجل نقاطه الأولى في اللقاء، لكنه تألق في الشوط الثاني ما سمح له بحسم المواجهة مع دونتشيتش الذي عانى بشكل خاص من خارج القوس (محاولة واحدة ناجحة من أصل ثماني)، لكنه كان رغم ذلك قريبا من الـ"تريبل دابل" بتسجيله 27 نقطة مع 10 تمريرات حاسمة و9 متابعات.

وبدا دالاس في طريقه لحسم اللقاء بعد أن كان متقدما 106-101 في الثواني الأخيرة، لكن يوكيتش سجل سلة ثم أتبعها برميتين حرتين ليقلص الفارق 105-106 مع بقاء 87 ثانية على النهاية، قبل أن يقول كلمته في الوقت القاتل، ثم نجح دنفر بعدها في اجبار دونتشيتش على التمرير عوضا عن محاولة التسديد، لينتهي الوقت دون أن يتمكن أصحاب الأرض من التسديد.

وعلى الرغم من نجاحه في 9 فقط من محاولاته الـ34، بينها 4 من أصل 20 من خارج القوس، حقق جيمس هاردن الـ"تريبل دابل" الثاني له تواليا وقاد هيوستن روكتس للفوز على مضيفه أتلانتا هوكس 122-115، بتسجيله 41 نقطة (بينها 22 في الربع الأول) مع 10 متابعات ومثلها تمريرات حاسمة.

وفي أبرز المباريات الأخرى، احتاج تورونتو رابتورز حامل اللقب الى شوط إضافي لتخطي مضيفه تشارلوت هورنتس 112-110 بفضل تيرينس ديفيس الذي تألق في مباراته الأولى في الدوري كأساسي (23 نقطة مع 11 متابعة)، والإسباني سيرج إيباكا الذي سجل رميتين حرتين في آخر 5,1 ثانية من الشوط الإضافي وأنهى اللقاء بـ23 نقطة مع 11 متابعة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.